أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تلقي بنفسها من الطابق الرابع هربًا من رصاص والدها

ألقت فتاة في العقد الثاني من عمرها بنفسها من شرفة منزل أسرتها بالطابق الرابع، هربًا من والدها بعد تهديدها بإطلاق الرصاص عليها لشكه في سلوكها.
وأفادت تحريات المباحث أن الفتاة نجت من موت محقق وأصيبت بكسور في مختلف أنحاء جسدها، وأن المارة والجيران تجمعوا على صوت ارتطامها بالأرض، فأسرعوا بإسعافها ونقلها إلى مستشفى 6 أكتوبر لإسعافها، وأثبت التقرير الطبي أن الفتاة حالتها الصحية مستقرة ولم يسفر الحادث عن تعرضها لأي مضاعفات صحية تؤثر على حياتها.
بدأت الواقعة بتلقي غرفة النجدة بالجيزة، بلاغًا من أهالي منطقة أكتوبر ثالث، يفيد بسقوط فتاة من أعلى عقار بالمنطقة، لمكان البلاغ، وتبين أن الفتاة تدعى «وردة. س» 19 سنة، مصابة بكسر بالقدمين، وأشارت التحريات أن المصابة ألقت بنفسها من شرفة شقتها بالطابق الثالث، بسبب حدوث مشادة كلامية بينها وبين والدها الذي كان يعاتبها على سوء سلوكها، وهددها بفرد خرطوش كان يحمله، فخشيت أن يؤذيها فقفزت من الشرفة.
وتمكنت قوة أمنية معاون مباحث القسم من إلقاء القبض على الأب المشتبه فيه ويدعى «سالم.ع.ا» 46 سنة، بائع متجول، وعثر بحوزته على سلاح ناري و5 طلقات، وتحرير محضر بالواقعة وأحيل إلى النيابة التي قررت حبسه على ذمة التحقيقات بتهمة حيازة سلاح ناري غير مرخص، واعترف المتهم بالواقعة وأنه تشاجر مع ابنته عندما تأكد من سوء سلوكها، وأنها تقيم علاقات غير شرعية مع الشباب.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X