أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أنفقت 16 مليون جنيه إسترليني في جولة تسوّق واحدة.. وهكذا كان مصيرها!

أنفقت 16 مليون جنيه استرليني دفعة واحدة
زاميرا حاجييفا
بعض المشتريات

ألقت الشرطة البريطانية، القبض على سيدة أذربيجانية لإنفاقها 16 مليون جنيه استرليني في جولة تسوق واحدة داخل متجر “هارودز” الشهير.

واعتمدت “زاميرا حاجييفا” 55 عاماً، على شراء أغلى أنواع المجوهرات الثمينة والنادرة، حتى تتمكن من إتمام إنفاق الـ16 مليون جنيه.

وتعدّ حاجييفا، أول سيدة أو شخص يحاكم في بريطانيا وفق قانون صرف النقود غير المبرر، وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”.

وبعد خضوعها للتحقيق، تبيّن أنها زوجة أحد المصرفيين السابقين في أذربيجان، ويقضي هناك عقوبة السجن لمدة 15 عاما، بتهمة الاختلاس، كما كشفت التحقيقات أن حاجييفا تعيش في منزل قريب من هارودز يبلغ سعره 15 مليون جنيه استرليني.

واكتشف المحققون أنها مطلوبة في أذربيجان بتهمة الاختلاس، وتم وضعها قيد الاحتجاز المشروط، ورفضت سلطات التحقيق تسليمها إلى أذربيجان، بدعوى أنها قد تشكل خطراً على الطيران.

وقالت السيدة الأذربيجانية أنها عاشت لعقد من الزمان تقريباً في بريطانيا، وغادرت بلادها بعدما نجت من عمليات خطف عنيفة.

من جهتها، وافقت قاضية الدائرة العليا، إيما آربوثنوت، على إطلاق سراح مشروط بكفالة نصف مليون جنيه استرليني، على أن تظل في منزلها في نايتسبريدج، ولا تسافر على الطريق السريع، وتذهب إلى مخفر الشرطة كل يوم.

وتسعى جهات التحقيق، لمعرفة ما إذا كان إنفاق الـ16 مليون جنيه إسترليني، له علاقة بالأموال المختلسة من قبل زوجها، والتي تخشى من احتمالية تجميدها من قبل السلطات البريطانية من عدمه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X