أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أسرة مكونة من 20 ابناً وابنة وتحتفل بقدوم المولود رقم 21

«سو» الأم مع آخر أطفالها رقم 21 «بوني»
أكبر أسرة في بريطانيا
تجمع الأسرة كلها في اللعب
«سو» أثناء حملها في «بوني»
«سو» عندما كانت تنتظر مولودها الـ21

رحبت أكبر أسرة في بريطانيا بالطفل رقم 21 ووعدت بأن هذا الطفل سوف يكون هو الأخير بالفعل.
وبحسب موقع «ميرور» فإن «سو» و«نويل رادفورد» مبهوران بالابنة حديثة الولادة «بوني راي»، التي بلغ وزنها 8 باوند و4 أوقيات بعد عملية الولادة التي استغرقت 12 دقيقة.
قالت «سو» البالغة من العمر 43 عاماً إنها وزوجها قررا أن يكتفيا بأطفالهما وألا يأتيا بالمزيد، فلقد أكملت «بوني» عائلتهم، وأضاف «نويل» البالغ من العمر 47 عامًا أن بعض الأشخاص يقررون التوقف بعد طفلين أو ثلاثة؛ لكنهما قررا ذلك بعد الـ21، كما أصرت «سو» على أنها لن تكرر الحمل.
وأضافت أن جميع العاملين في المستشفى كانوا يسألون عما إذا كانوا سيرونهم مرة أخرى في العام القادم وكلاهما قال بالتأكيد لا.
يذكر أنه عندما رحب الزوجان بـ«آرتشي» في سبتمبر من العام الماضي، تعهدوا بأنه سيكون الأخير وأنهم سعداء بإنهاء إنجابهم برقم زوجي لطيف لكن بعد أشهر، أعلنت الأسرة أنها ستصبح أكبر مع ابنة تبلغ من العمر أقل بـ30 سنة من أقدم أشقائها «كريس» الذى ولد عندما كانت «سو» تبلغ من العمر 14 عامًا فقط.
يواجه الزوجان مهمة ضخمة كل يوم لمجرد إطعام، وملبس الأطفال، حيث يصرف الزوجان ما يقدر بـ 30000 جنيه إسترليني سنوياً من أموالهما الخاصة لتربية أطفالهما - بما في ذلك أعياد الميلاد بميزانية قدرها 100 جنيه إسترليني لكل طفل، بالإضافة إلى ذلك، لديهم أيضاً عطلة في الخارج كل عام.م

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X