أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

صافرات لنساء المغرب من أجل ضبط المتحرشين!

مجموعة ماساكتاش
حملة ماساكتاش
أفيش الحملة
صورة سيلفي للمجموعة

تستعد مجموعة من النساء والرجال المغاربة، اليوم السبت 10 نوفمبر، للخروج إلى الشوارع لتوزيع صافرات على النساء، بهدف وقايتهن من الاعتداءات اللفظية والسلوكية في الفضاء العمومي.

واختارت المجموعة لحملتها اسم "ماساكتاش" "لن أصمت" تحت شعارات، "إذا لم يحترمك، صفري" ،"إذا أهانك صفري"، للتبليغ عن المضايقات والتحرش الذي يتعرضن له في الشارع والأماكن العامة في مختلف جهات المملكة.

وطالبت الحركة في الدعوة التي أطلقتها عبر موقع "فيسبوك" النساء باقتناء صافرة من أي محل تجاري أو بائع متجول وتوزيعها بهدف استخدامها كأداة في كل مرة يتعرضن فيها للتحرش في الشارع، مع ضرورة المشاركة بصور في مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" باستخدام هاشتاغ #Ila_Dsser_Seffri أي "قومي بالتصفير إذا تجاوز حدوده" و #Masaktach "لن أسكت"من أجل التعبير عن دعمهن للمبادرة.

يذكر أن الحركة تطالب بالعمل بمقتضيات القانون الجنائي المغربي، والذي من بين ما نص عليه في المادة رقم 503-1-1، على أنه: "يعتبر مرتكباً لجريمة التحرش الجنسي ويعاقب بالحبس من شهر واحد إلى ستة أشهر وغرامة مالية من 2000 إلى 10 آلاف درهم أو بإحدى العقوبتين كل من أمعن في مضايقة الغير في عدد من الحالات".

وتتمثل أولى هذه الحالات في أن تكون الجريمة في الفضاءات العمومية أو غيرها، بأفعال أو أقوال أو إشارات ذات طبيعة جنسية أو لأغراض جنسية، و تشمل الحالية الثانية استعمال رسائل مكتوبة أو هاتفية أو إلكترونية أو تسجيلات أو صور ذات طبيعة جنسية أو لأغراض جنسية.

وتضاعف العقوبة إذا كان مرتكب الفعل زميلاً في العمل أو من الأشخاص المكلفين حفظ النظام والأمن في الفضاءات العمومية أو غيرها.

 

  1. أفيش الحملة
  2. مجموعة مساكتاش
  3. في صورة سيلفي للمجموعة
  4. حملة مساكتاش

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X