أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وفاة طفل بعد سقوطه داخل خزان منزله بمكة

باتت خزانات المياه، وفتحات الصرف الصحي تشكّل كابوسًا مخيفًا، ومصدر رعب حقيقي لأهل المملكة؛ وذلك لكثرة الحوادث التي وقعت بسببها، ولخسارة الكثيرين لأرواحهم، وتحديدًا الأطفال. كان آخر هؤلاء الضحايا طفل يبلغ من العمر سنتين؛ حيث لقي مصرعه غرقًا بخزان منزله، وذلك مساء يوم أمس الأحد بضاحية الجعرانة في مكة المكرمة.
يشار إلى أنّ مركز العمليات الأمنية الموحدة (911) بمنطقة مكة المكرمة تلقى بلاغًا من مقيم مالي الجنسية أفاد بسقوط طفل يبلغ من العمر سنتين في خزان منزله، نتج عنه وفاة الطفل، فيما تم إخراجه بواسطة ذويه، قبل وصول الجهات المختصة.
وقد باشرت دوريات الأمن ومركز شرطة الشرائع موقع البلاغ، وإعداد محضر مشترك، واتخاذ الإجراءات اللازمة، وتم نقل جثمان الطفل لثلاجة الموتى بمستشفى الملك عبد العزيز.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X