أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شاهد أصغر مصابة بسرطان الثدي.. طفلة تبلغ 3 سنوات!

العناية الطبية بعد العملية
الطفلة "يانيان" في عملية استئصال ورم في الثدى
الأطباء يتابعون حالة "يانيان".
الاهتمام بالجانب النفسي للطفلة

سلطت وكالات الإعلام الأجنبية، الضوء على أصغر مصابة بسرطان الثدي، وهي فتاة تبلغ من العمر 3 سنوات من مقاطعة شاندونج شرق الصين وتخضع للعلاج في المستشفى.

بحسب موقع "شاين داي" فإن والدة الفتاة لاحظت في شهر مارس بعض البقع الحمراء واللزجة على القميص الداخلى لها، وفى الأيام التالية، ظهرت البقع على ملابس الفتاة الخارجية.

وأصبحت الأم أكثر خوفاً عندما وجدت أن هناك شيئاً ما على صدر الفتاة الأيسر، وأن الورم كان طرياً ويمكن أن يتحرك قليلاً، فأخذت الأم الفتاة إلى المستشفى لإجراء الفحوصات الطبية.

وأخبر الأطباء الأم أن الفتاة يمكن أن تكون في مرحلة النضوج المبكر، وطلبوا منها ألا تضيف الكثير من المكملات الغذائية لها، لكن الأم لم تقتنع بما قاله الأطباء، وقررت أن تأخذها إلى مستشفى أخرى حيث قام الأطباء بتشخيص المرض.

واكتشف الأطباء الورم، وهي غدة ليمفاوية متضخمة، وأكدت التحاليل أن الورم نوع من سرطان الثدى المرتبط عادة بالنساء البالغات.

كان لدى والدة الفتاة، وتدعى "يانيان"، سرطان الثدي الإفرازي، وهو نوع نادر من السرطان، وفقاً لتشخيص الأطباء، وكانت ثالث وأصغر مريضة بالمرض في نحو نصف قرن.

واتصل الأطباء في مستشفى جيانجسو بالخبراء في كلية الطب بجامعة هارفارد، وعقدوا مؤتمرات لتشخيص خطط العلاج وعلاجها.

وبالنظر إلى تأثيرات الجراحة على الفتاة عندما تكبر، اعتمد الفريق أخيراً خطة لإزالة الكتلة مع الحفاظ على الغدد الثديية، حيث أجرى اختصاصى سرطان الثدى "تانج جينهاى" في مستشفى جيانجسو الجراحة.

بعد إزالة الأنسجة السيئة من الثدى، أخذ الأطباء أيضا العقدة الليمفاوية لعمل تحليل عليها، والتي أظهرت بأنها سلبية، ما يعنى أن السرطان لم يمتد إلى أماكن أخرى، ولم يكن الأطباء بحاجة إلى قطع المزيد من الأنسجة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X