أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

"أميمة الخميس" أول روائية سعودية تفوز بجائزة نجيب محفوظ

أثبتت الكاتبة السعودية أنها أهل لأن تكون ذات صيت ذائع بين الكتاب والأدباء العرب، وأن تحظى بالتكريم ونيل الجوائز على إبداعها الشعري والنثري؛ ومؤخرًا أعلنت دار نشر الجامعة الأمريكية بالقاهرة فوز الكاتبة السعودية "أميمة الخميس" بجائزة نجيب محفوظ في الأدب لعام 2018، وذلك عن روايتها "مسرى الغرانيق في مدن العقيق".
بدورها أشادت أميمة خلال كلمتها في حفل تسلمها الجائزة بالقاهرة مساء يوم أمس الثلاثاء بنجيب محفوظ قائلة:" تحية إلى كاتبنا العظيم الذي علمنا سحر الحكاية"، مضيفة:" لا أزعم أنني دخلت أرض السرد من بواباته الشاسعة؛ لكن في بداياتي الأولى كنت مفتونة باللغة".
واختتمت كلمتها بقولها:" في النهاية شكري لوطني الجليل السعودية، الذي آمن بي وبقلمي كامرأة تنتصر للمستقبل".
يذكر أنّ "الخميس" تعد أول كاتبة من المملكة تحصل على جائزة نجيب محفوظ، والتي تمنح سنويًّا في عيد ميلاد الأديب العالمي منذ انطلاقها في 1996م.
يشار إلى أنّ رواية "مسرى الغرانيق في مدن العقيق" هي الرواية الرابعة في مسيرة أميمة الخميس، وتم نشرها في بيروت عام ٢٠١٧، عن دار الساقي للنشر والتوزيع، وتمت ترجمة أعمالها إلى اللغات الإيطالية والإنجليزية، كما حققت روايتها الأولى "البحريات" نجاحًا كبيرًا، وتم ترشيح روايتها الثانية "الوارفة" للقائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية "البوكر" عام ٢٠١٠.
من الجدير بالذكر أنّ جائزة نجيب محفوظ هي عبارة عن ميدالية فضية وجائزة نقدية قدرها 1000 دولار، بالإضافة إلى قيام دار نشر الجامعة الأمريكية بالقاهرة بترجمة ونشر الرواية الفائزة في جميع أنحاء العالم، وحصلت على الجائزة العام الماضي 2017 الكاتبة الفلسطينية حزامة حبايب، عن روايتها "مخمل".
أما بالنسبة للجنة التحكيم فقد كانت مكونة من الدكتورة تحية عبد الناصر أستاذ مساعد الأدب الإنجليزي والمقارن بالجامعة الأمريكية في القاهرة، والدكتورة شيرين أبو النجا أستاذ الأدب الإنجليزي بجامعة القاهرة، والدكتورة منى طلبة أستاذ مساعد الأدب العربي بجامعة عين شمس، وهمفري ديفيز المترجم المعروف للأدب العربي، والدكتور رشيد العناني أستاذ فخرى للأدب العربي الحديث بجامعة إيكستر.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X