أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حادث مأساوي .. فتاة تموت متجمدة والسبب دولار !

الضحية
توفيت الفتاة من الصقيع

لقيت فتاة أوكرانية مصرعها في حادث مأساوي، بعد أن أجبرها سائق الحافلة على النزول لعدم قدرتها على دفع أجرتها الزهيدة التي تصل إلى دولار واحد.

وأجبرت الفتاة إيرينا دفوريتسكا 21 عاماً، على النزول والسير في الساعة الرابعة فجراً في الظلام الدامس، مما أدى بها إلى أن ضلت الطريق إلى الغابة وسقطت في حفرة لتتجمد حتى الموت في درجة حرارة أقل من 20 تحت الصفر،بحسب صحيفة “ذا ميرور”.

مرآة تنهي حياة طفلة بطريقة مأساوية!


ويواجه سائق الحافلة أوليغ زيلنسيكي، تهمة قتل الفتاة المسكينة، بعد أن أجبرها على النزول في الطقس القاتل، عندما اكتشف أنها لا تحمل أكثر من 25 هيريفنا أوكرانية، أي ما يعادل 68 سنتًا أمريكيًا.

وكانت الفتاة المسكينة في طريقها لزيارة أمها المريضة في مستشفى في أوليفسك شمال أوكرانيا، والتي كانت على وشك الموت بسبب الالتهاب الرئوي، وهو ما جعل إيرينا تنسى محفظتها.

أرجوحة تتسبَّب في وفاة طفلة شنقاً


وقالت عمة الفتاة المكلومة: “أنه سائق بلا رحمة، جعلها تنزل في منطقة مهجورة في هذا البرد القارس”، واستطردت: “عندما عثر والدها على جثتها رأى خوفاً مريعاً في عيني ابنته الحبيبة”.

وبحسب الشرطة، فإن السائق سوف يواجه تهمة القتل غير العمد والتي تبلغ عقوبتها 5 سنوات في حال ثبات التهمة عليه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X