أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تزوجته مع أنه يكبرها بأربعة عقود!

الزوج والزوجة
«ليام» و«ماريتزا»، وسط العائلة والأصدقاء
«ماريتزا بوليجا»، الزوجة
«ليام وولنو»، الزوج
«ليام» و«ماريتزا»، في حفل الزفاف
رسم خاتم الخطوبة على ذراع خطيبته

كوبية تتزوج من حبيبها، بفارق عمر تجاوز أربعة عقود، وهما سعيدان بهذا القرار؛ فهل يعدّ فارق السن بين أي اثنين عقبة للزواج من بعضهما، أم أنه فارق بسيط يمكن تخطيه؟؟
بحسب موقع «ديلي ميل»، تزوج أحد المتقاعدين امرأة التقاها فى إحدى العطلات، على الرغم من وجود فجوة في العمر (36 سنة)، لكنه يصر على أن حياتهما مذهلة للغاية.
كان «ليام وولنو»، 65 عاماً، من كوفنتري، يسير على الشاطئ في كوبا في اليوم الأخير من عطلته، التي استغرقت أسبوعين، عندما وقعت عيناه على «ماريتزا بوليجا»، 29 عاماً.
وقع كل منهما في حب الآخر، عندما دعته «ماريتزا» لتناول طعام الغداء، ووصل الأرمل إلى منزله متعهداً بالعودة، وعلى الرغم من كونه أكبر من والدها بعقد تقريباً؛ فقد تقدم «ليام» للزواج من «ماريتزا» بعد أسبوعين فقط في رحلته الثانية إلى جزيرة الفردوس، وبالفعل وافقت «ماريتزا» على طلب الزواج وتزوجا.
يقول ليام: «لا أعطي أي فكر للفجوة العمرية التي بيننا، على الرغم من أن عمري يكفي لأكون والدها، العمر لا يهم؛ فنحن شخصان نحب بعضنا كثيراً جداً، الفرق في العمر غير مهم بالنسبة لنا على الإطلاق، نحن نريد فقط أن نكون معاً فى كل وقت، ونعتني ببعضنا البعض كزوج وزوجة».
وأضافت الطبيبة النفسية «ماريتزا» من كاماجوي: «الفرق فى العمر ليس مهماً بالنسبة لي؛ فالحب هو الشيء الأكثر أهمية بالنسبة لي، وأنا حقا أحبه».
قرر «ليام»، الذي ليس لديه أطفال، النظر في الانتقال إلى كوبا بسبب تقاعده بعد وفاة زوجته «بيفرلي» في عام 2010، ويقول «ليام»، إنهما يتشاركان العديد من الاهتمامات؛ فالعائلة والأصدقاء مهمان جداً بالنسبة لهما على حد سواء، ويهتمان بالموسيقى، والملابس والأحذية والأزياء، بالإضافة إلى أنهما يدركان مدى أهمية القدرة على التحدث وفهم لغات بعضهما البعض.
لم يقم «ليام» بشراء خاتم خطوبة؛ فقد قام برسم خاتم خطبة على إصبعها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X