أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

منح الشيخة مي جائزة شخصية التراث العربي للعام 2019

جائزة شخصية التراث العربي لعام 2019
الشيخة مي بنت محمد آل خليفة

أعلن مجلس إدارة المركز العربي للإعلام السياحي، الجهة المنظمة والمانحة لجوائز أوسكار الإعلام السياحي بنسخته الحادية عشرة، عن منح الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار بمملكة البحرين، جائزة "شخصية التراث العربي" للعام 2019، اللقب الأبرز بين جميع الجوائز المتخصصة في مجال الإعلام السياحي والثقافي على مستوى الوطن العربي، بحضور عدد من وزراء السياحة والشخصيات العربية والدولية، وذلك خلال أثناء مشاركة المركز في الدورة 53 لبورصة برلين السياحية والتي تعقد في العاصمة الألمانية برلين في مارس الجاري، بمشاركة 180 دولة.
ويأتي فوز رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار، والسفيرة الخاصة للسياحة المستدامة من أجل التنمية بهذه الجائزة، بحسب البيان الصحفي الصادر من المركز العربي للإعلام السياحي، تقديراً لدورها الكبير في تعزيز العلاقة التكاملية بين قطاعي الثقافة والسياحة من أجل تأسيس بنى تحتية للثقافة، من أجل التنمية المستدامة، وحضورها الدولي الذي يسهم في تعزيز الدور الثقافي البحريني على خارطة الثقافة الدولية، ولدورها البارز في حماية وإبراز التراث الثقافي والإنساني واستثماره كعنصر جذب سياحي يعكس الهوية الوطنية في كل بلد عربي، وذلك بالإضافة إلى دورها الملحوظ في تعزيز قنوات التواصل ما بين قطاع الثقافة والمؤسسات المالية والمصرفية عبر مشروع "الاستثمار في الثقافة "، ومساهمتها في إحياء العديد من المواقع التراثية، وتقديمها للعالم بصورة تعزز مكانة ودور البحرين والدول العربية في الحضارة الإنسانية، وحفظ التراث العالمي، ودورها في القطاع الأهلي عبر تأسيس مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث، الذي يؤدي دوراً تنويرياً ملحوظاً ساهم في وضع اسم السياحة الثقافية البحرينية على الخارطة العربية والعالمية.
وقد نال هذه الجائزة منذ إطلاق المركز لها عام 2012، شخصيات مميّزة، من بينها الشيخ سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة لعام 2013، والدكتور عبدالعزيز بن عثمان التويجري المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة الإيسيسكو لعام 2014،والشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لعام 2015 ، وحمد بن عبد العزيز الكواري لعام 2016، وعبد العزيز بن محمد الرواس مستشار السلطان قابوس للشؤون الثقافية لعام 2017، والأميرة دانا فراس رئيسة الجمعية الوطنية للمحافظة على البتراء، وسفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة للتراث الثقافي لعام 2018.
والجدير بالذكر أن المركز العربي للإعلام السياحي الذي يرأس مجلس إداراته حالياً الدكتور سلطان اليحيائي، يعدّ أهم مركز عربي يهتمّ بالإعلام السياحي وله مكانته وحضوره اللافت في مختلف المحافل العربية والدولية في مجال السياحة والتنمية. ومنذ انطلاقة المركز في جمهورية مصر العربية عام 2008م، ضم في عضويته أكثر من 240 عضواً من الصحافيين والإعلاميين المتخصصين في الشأن السياحي من مختلف الدول العربية، يتولون التصويت لاختيار أفضل المرشحين للفوز بجوائز أوسكار الإعلام السياحي، التي بلغ عدد المترشحين لها لهذا العام أكثر من 100 شخصية من 15 دولة عربية. هذا وتستهدف هذه الجوائز دعم حركة السياحة وإحياء التراث في الدول العربية وتسليط الضوء إعلامياً على المدن التي تحقق تطوراً ملحوظاً في مجال السياحة الثقافية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X