أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

شاهد: رجل هندي يضرب زوجته بوحشية .. وهذا هو السبب

تعبيرية

المجتمع الهندي لا يختلف كثيراً عن باقي المجتمعات الآسيوية والشرقية التي تؤمن بالخرافات، وتتبع الدجالين والمشعوذين على أنهم أطباء الأرواح الطيبة منها والشريرة.


ولم يعجب تصرف امرأة من الهند زوجها، والسبب هو أنها لم تتبع تعليمات «الطبيب المنجم» المتخصص بطرد الأرواح الشريرة، فقرر الزوج أن يبين لها خطأها على طريقته الخاصة.
شاهد عيان وثق عنف الزوج بكاميرته


وذكرت صحيفة «ديلي ستار»، وموقع «روسيا اليوم» أن الحادث وقع في قرية مانابورا الهندية، وصوره شاهد عيان من القرية.


الزوجة تقوم بجولة حول القرية
وكان الساحر المشعوذ قد اقترح على الزوجة الهندية التي تعاني من «مطاردة الأرواح الشريرة» لها، أن تقوم بجولة حول القرية على قدميها كجزء من طقوس التخلص من تلك الأرواح. فهل تستطيع المرأة الهزيلة أن تقوم بجولة حول القرية بقدميها؟ علماً أن الرجل يعجز عن ذلك أحيانًا فكيف المرأة؟


وبدأت فعلاً المرأة الهندية الفقيرة في اتباع تعليمات الطبيب المنجم والساحر المشعوذ بجولتها حول القرية على قدميها، وزوجها يتبعها وهو يحمل حزام بنطاله الجلدي، لضربها عندما تتوقف عن سيرها، لكن المرأة المتعبة، لم تستطع متابعة الجولة «العلاجية» حول القرية في منتصف الطريق، وسقطت على الأرض من شدة الألم والتعب، وبدأت ترجو زوجها أن يرحمها من العذاب. لكن الزوج انهمك بوضع علامات على الأرض حسب تعليمات الطبيب المنجم، ولم يبد اهتمامًا بانهيار زوجته الكامل على الأرض.


الشرطة تعتقل الزوج وتبحث عن الطبيب المنجم
وتم التعرف على الزوجين، وفقًا للشرطي ساروجا تشاودهاري، وتم اقتيادهما إلى مركز الشرطة للاستجواب. واختفى الطبيب المنجم الذي حاولت عناصر الشرطة القبض عليه، ومازال البحث عنه مستمرًا.
ويذكر أن المئات من النساء حول العالم يمتن بسبب ضرب المشعوذين لهم بحجة طرد الأرواح الشريرة التي سكنتهم، كما تتطلق نساء كثيرات لطاعتهن العمياء لطلبات هؤلاء الأطباء الدجالين، لكن هذه المرة الأولى التي يكون فيها الزوج أكثر طاعة وتصديقًا  للأطباء الدجالين من زوجاتهم.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X