أسرة ومجتمع /شباب وبنات

للبنات: عبارات عن الصديقات أرسليها لهن

الصداقة
شباب وبنات

الصداقة كنز لا يقدر بثمن، وهي نعمة فقير فاقدها، وتعيس المحروم منها، ومن عرف قيمة وجود الصديق في حياته يستحيل أن يفرط به، أو يتخلى عنه، ولأنّ حياتنا لا يصبح لها طعم إلا بهذا الصديق، ولا يكتمل جمالها إلا بوجوده تتزاحم العبارات والكلمات التي في أفئدتنا تجاه أصدقائنا لتخرج أنيقة وجميلة تحمل مشاعر أخوة ومحبة لهم.

ولأنّ الفتاة تحديدًا تعني لها الصديقة الشيء الكثير فإنّها خير من سيعبر عن أهميتها ومكانتها في حياتها. فإليكِ أيتها الصديقة المخلصة بعضًا من عبارات المحبة والمودة.
• رأيتكِ بعين الأخوة... وأحببتكِ بمشاعر الصديقة.
• صداقتنا شمس لا تعرف الكسوف... وقمر لا يعتريه الخسوف.
• لصداقتنا طعم الشهد... ورائحة المسك.
• أنت وأنا جسدان بروح واحدة.
• الصداقة زهرة بيضاء لا يعكر صفو بياضها مشاكل الحياة وضغوطاتها.
• صديقتي كلمة حروفها قليلة إلا أنها تحمل بين ثناياها معانٍ عميقة وثمينة.
• الصداقة بحر عميق... نخفي فيه أسرارنا ونرمي في قاعه أحزاننا.
• تشعرني صداقتكِ بالأمان... وتعينني على تخطي الصعاب.
• الوفاء عنوان صداقتنا... والإخلاص مذهبها... والمحبة نهجها.
• جوهرة نادرة أنتِ صديقتي... ومعدن ثمين... لا يوجد شيء يضاهي قيمتكِ ومكانتكِ في قلبي.
• كوني لي الصديقة الوفية والأخت العطوفة... أكن لكِ كذلك وأكثر.
• إن أبعدت المسافات الطويلة بيننا فإنّ الصداقة القوية ستجمعنا.
• حفرنا ذكرياتنا الجميلة في قلوبنا الكبيرة... وأخفيناها بين أرواحنا النقية.
• صديقتي أنتِ مصدر سعادتي... وسر ابتسامتي.
• لا أخاف من غدر الأيام طالما أنّ الله وهبني صديقة ذات قلب محب.. وروح وفية... وإحساس صادق.
• صديقتي هي فرحة عمري... وبهجة حياتي... وسر سعادتي.
• صديقتي الحقيقة هي من تغافلت عن أخطائي... وتحملت زلاتي.
• التسامح مذهبنا... والصدق عنواننا... والوفاء نهجنا... والمحبة شعارنا... هكذا هي صداقتنا اليوم وإلى اللانهاية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X