أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

أمهات السينما المصرية

أمينة رزق
زوزو ماضي
عبلة كامل
شادية
فردوس محمد

بالتزامن مع احتفال العالم بعيد الأم، لا يمكن أن نغفل عن ذكر نجوم أمهات برعت أسماؤهن في السينما المصرية، وجسدن من خلالها دور الأم بكل إتقان وحرفية، حتى إنكِ لن تصدقي أن بعضهن لم يذقن نعمة الأمومة، فكيف لهن أن يُظهرن هذا الكم الهائل من مشاعر الأمومة الجياشة في السينما؟!
«سيدتي» تستعرض لكِ أهم سيدات الشاشة المصرية، اللاتي أتقنّ دور الأم بكل تفاصيله ومشاعره.

(فردوس محمد)
أو كما يطلق عليها «أم السينما المصرية»، تربت يتيمة لدى أسرة تقرب لوالدتها، لتتزوج في سن صغيرة، وتنفصل، وتتزوج مرة أخرى بعد دخولها عالم الفن، لكنها لم ترزق بأطفال، لتظل أمومتها محصورة فقط داخل الأدوار السينمائية، وتوفيت عام 1961م.

(أمينة رزق)
أكثر من 200 عمل شاركت في بطولتها «عذراء الشاشة» -كما لقّبت كونها لم تتزوج- على مدار مشوارها الفني، حيث برعت أمينة رزق في تقديم دور الأم القوية التي تحافظ على عائلتها وأبنائها، كل هذا وهي لم تتزوج طوال حياتها، فوجهها المليء بمشاعر الأمومة مع مسحة من الحزن، جعلها تتربع على عرش أدوار «الأم» وتجيد تمثيلها ببراعة.
ومن أبرز أدوارها: فيلم «دعاء الكروان»، «كلهم أولادي»، و«الشموع السوداء»، وتوفيت أمينة رزق عام 2003م.

(شادية)
عرفت المطربة والممثلة شادية بلقب «دلوعة الشاشة»، لبراعتها في أداء الفتاة الدلوعة المرحة، إلا أنها بعد تقدمها بالعمر تألقت في أداء دور الأم، واستطاعت توصيل مشاعر الأمومة لجمهورها بمنتهى الصدق، رغم عدم إنجابها، لتعتزل الفن والأضواء، ومن أشهر أعمالها «لا تسألني من أنا»، وتوفيت عام 2017م.

(ميمي شكيب)
جسدت الفنانة ميمي شكيب دور الأم الأرستقراطية الشديدة وبرعت فيه. كذلك برعت الفنانة زوزو ماضي في أداء دور الأم الأرستقراطية القاسية، إلا أن الأخيرة أنجبت اثنين من الأبناء.

(كريمة مختار)
برعت في أداء أدوار الأم لبساطتها، وجعلت جمهورها يبكي وفاتها في مسلسل «يتربى في عزو» الذي شاركت الفنان يحيى الفخراني بطولته، وقدمت دور «ماما نونة»، وهي الشخصية التي بكى الجمهور وفاتها في العمل، ومن الأدوار التي برعت فيها كأم؛ دورها الشهير في مسرحية «العيال كبرت»، وأنجبت أربعة من الأبناء؛ أشهرهم الإعلامي معتز الدمرداش، وتوفيت عام 2017م.

(آمال زايد)
تألقت الفنانة آمال زايد في أداء دور الأم، ولكن أشهرها على الإطلاق قيامها بدور «أمينة» في فيلم «بين القصرين» أمام الفنان يحيى شاهين، فكانت أكثر إقناعًا وتعبيرًا عن الأم المصرية في جميع مواقفها بهذا الفيلم، الذي تركت من خلاله بصمة مهمة في السينما المصرية، وأنجبت ابنة واحدة، وتوفيت عام 1971م.

(هدى سلطان)
تميزت الفنانة القديرة هدى سلطان بأداء دور الأم، وبرعت في معظم المسلسلات التلفزيونية، التي لعبت فيها دور الأم القوية المؤثرة، ومن أشهرها: «الوتد»، «زيزينيا»، و«الليل وآخره». وتوفيت عام 2006، وهي أم لابنتين وشاب.

(عبلة كامل)
فنانة مميزة، تختار أعمالها بدقة، ولا ترضى سوى بالأعمال المميزة، ومن الأدوار المتألقة التي أتقنت فيها دور الأم: «لن أعيش في جلباب أبي»، وفيلم «عودة الندلة» والذي انتهى بمشهد مؤثر لأم يعرف ابنها عن وجود أمه، وكذلك مسلسل «سلسال الدم»، وبرغم براعتها في دور الأم، فإن عبلة مثلها مثل العديد من الممثلات؛ التي أتقنّ دور الأم دون خوض تجربة الأمومة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X