أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طلب إجازة من مديره فكاد أن يفقد حياته... فماذا حدث؟

موظف طلب إجازة فكاد أن يموت

لم يتخيل عامل في جهة حكومية أن مجرد تقديم إجازة إلى مديره في العمل للموافقة عليها كادت أن تكلفه حياته فأخرج المدير سلاحاً أبيض عبارة عن «كاتر» من طيات ملابسه، واعتدى به على العامل، فأصابه بجرح قطعي بالوجه بعد مشادة وقعت بينهما.


وتدخل الموظفون وتمكنوا من نقل المصاب إلى المستشفى لإسعافه، وأخطر اللواء محمد علي حسين، مدير أمن الإسماعيلية بوصول رمضان عيد 40 عاماً عامل مصاباً بجرح قطعي بالوجه، وتبين من الفحص أن وراء إصابة العامل هو مديره ويدعى «إبراهيم. م»


وأفادت التحريات أن العامل قام بتقديم طلب إجازة، ورفضها المدير بسبب حصول العامل على إجازات متكررة، وبعد رفضه نشبت مشادة بينهما ما أدى إلى نشوب مشاجرة بين الطرفين أدت الي قيام المدير بضرب العامل بسلاح أبيض «كاتر» في الوجه أصابه بجرح غائر استلزم 30 غرزة


وتحرر محضر بالواقعة وأخطر المستشار ياسر أبوغنيمة المحامي العام لنيابات الإسماعيلية الذي كلف يوسف الدفتار رئيس نيابة الإسماعيلية الكلية، بفتح تحقيق عاجل وإحضار المتهم وطلب تحريات المباحث حول الواقعة والسلاح الأبيض المستخدم في الواقعة.


وبسؤال المتهم اعترف بجريمته، وأقر أنه كان في حالة دفاع عن النفس، ولم يقصد إصابة المجني عليه، بل كان يصد هجومه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X