أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

هجرت عشيقها 24 شهرًا فماذا فعل؟

مشاجرة.
زوجان

قررت سيدة قطع علاقتها بعشيقها وهجرته لمدة 24 شهرًا، فظل يبحث عنها طوال تلك المدة وعندما عثر عليها وجدها تحمل طفلًا يبلغ من العمر عامًا و3 أشهر، فخطف الطفل من يدها وخنقه حتى الموت، أثناء وصلة عتاب جمعتهما داخل منزله في شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية.


أسرعت السيدة بنقل طفلها إلى مستشفى ناصر العام؛ في محاولة منها لإسعافه، لكنها فوجئت عقب توقيع الكشف الطبي عليه بأن الأطباء يخبرونها بأنه جثة هامدة، وبعدها بدقائق أخطرت المستشفى مأمور قسم أول شبرا الخيمة بوصول «محمود. ا. ه» رضيع يبلغ من العمر عامًا و3 أشهر «غير مقيد بالأحوال المدنية» من منطقة منشية عبد المنعم رياض جثة هامدة


وأثبت التقرير الطبي المبدئي على الجثة تبين وجود زرقة بالوجه، واحتمالية أن تكون الوفاة بسبب إسفكسيا الخنق، تم تشكيل فريق بحث، وبسؤال والدة الطفل وتدعى «صفية. ف»، ربة منزل قررت بقيام «أحمد. ه» عامل بكافيه «زوجها عرفيًا منذ عام 2016»، بالتعدي على طفلهما بالضرب والتسبب في وفاته؛ وذلك لقيامها بترك منزل الزوجية منذ عامين؛ لوجود خلافات عائلية بينهما، وتمكنت المباحث من القبض على المتهم، وبمواجهته باعترافات والدة الطفل أقر بصحتها، وأنه كان في حالة فقدان للثبات الانفعالي بسبب هروب عشيقته عنه لمدة عامين، وعندما سألها عن والد الطفل ادعت أنه والده، عندها جن جنونه وأمسك بالطفل وقتله.


وتحرر محضر بالواقعة، وأحيل المتهم إلى النيابة العامة، وقرر المستشار عمرو عوض رئيس نيابة أول شبرا الخيمة حبس المتهم على ذمة التحقيقات، وانتداب الطب الشرعي لتشريح جثته؛ لبيان أسباب الوفاة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X