أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تخاف على كلبها من الموت فتستنسخ منه ثلاثة

أحد الكلاب المستنسخة
الكلب مع الطبيب البيطري
الشابة وكلبها الذي تعشقه
الكلاب المستنسخة

شابة في الثلاثين من عمرها لحبها الشديد لكلبها قررت استنساخ ثلاثة منه على نفقتها الخاصة لشعورها بعدم العيش بدونه.


وبحسب موقع «CGTN» أثبتت العديد من الدراسات أن تربية الحيوانات الأليفة داخل المنزل تنعكس إيجابيًا بشكل كبير على حياة الإنسان، فهناك من يعشقون الحيوانات بجنون وبشكل لا يُصدق، حيث إنهم لا يستطيعون تخيل حياتهم بدون حيواناتهم، حيث قامت سيدة صينية تعشق كلبها بجنون بإنفاق مبلغ 50 ألف دولار لتستنسخ منه كلابًا أخرى، ويبدو أنها سعيدة بالنتيجة إذ إنها أعلنت أنها ستقوم بإعادة نفس التجربة مجددًا في خلال ست سنوات.


«إيمي فإنجمرت» البالغة من العمر 33 عامًا لا تستطيع أن تتخيل أن كلبها «بوهنر» البالغ من العمر 13 عامًا سيموت ويتركها، فهي لا يمكنها أن تستمر في الحياة بدونه، لذلك فكرت أن تستنسخ منه كلابًا أخرى مطابقة له، فقامت بالاتصال بطبيب بيطري وقد سبق له أن استنسخ أحصنة وماشية منذ 17 عامًا، وبعد الاتصال بالطبيب وعمل اللازم ودفع تكاليف عملية الاستنساخ حصلت «إيمى» على ثلاثة من الجراء المطابقين تمامًا لكلبها الأصلي «بوهنر»، وقد سمتهم «بوهنر الصغير، باكسترو ودينو».


وقد قالت «إمي» عن هذه التجربة: «إنه أفضل شيء فعلته في حياتي، فهم فرحتي في العمر وهم يستحقون كل ما أنفقه عليهم».
 

المزيد من أخبار أسرة ومجتمع

X