اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

Clinique تطلق أيقونتها الصفراء بثوب جديد

4 صور
في عام 1968، أطلقت كلينيك مستحضرها الخاصّ بالبشرة Dramatically Different Moisturizing Lotion، الذي سرعان ما تحوّل إلى واحد من أكثر مستحضرات التجميل شهرة في العالم، ولاقى منذ ذلك الوقت إقبالاً كبيراً من الناس إلى حدّ بيع زجاجة واحدة كلّ 4.87 دقيقة. وبعد خمسة وأربعين عاماً، تعود كلينك اليوم لتطلق نسخة من صيغة جديدة ومطوّرة هي - Dramatically Different Moisturizing Lotion+ التي ستكون متوفّرة في أسواق الشرق الأوسط ابتداءً من هذا الشهر.
مستحضرات التجميل فاعلة .. ولكن بشروط
وفي لقاء خاصّ لموقع "سيدتي نت " مع الدكتور "توم ماموني" الفيسيولوجي والفارمكولوجي (مختص بعلم العقاقير) في فريق البحث والتطوير في ،Clinique كان الحديث عن آليّة عمل هذا المستحضر وعن أسباب تطويره، فقال:
- لقد تابعنا من خلال عياداتنا الطبيّة وبحوثنا العلميّة المستمرّة تزايد مشاكل البشرة وتفاقمها سنة بعد أخرى. وما كان يعدّ مشكلة فرديّة قبل عشرين أو ثلاثين عاماً صار الآن ما يُشبه الظاهرة. ويُمكن أن نشيرهنا إلى تزايد مشاكل حبّ الشباب والبثور المختلفة وتلوّن البشرة والحساسيّة والاحمرار والحكّة وبهتان البشرة وتقشّرها وخشونتها؛ وكلّ ذلك بسبب الاعتداءات البيئية وتغيّر الطقس وكثرة التنقل والسفر وقلة النوم وتناول الطعام المُصنّع والتعامل مع ضغوطات الحياة اليومية؛ فجميع هذه العوامل تؤثر سلباً في البشرة. ولذلك شعرنا بمسؤولية إعادة صياغة لوسيون الترطيب Dramatically Different Moisturizing Lotion الإيقونيّ، مع المحافظة على خصائصه الرائعة، كالقوام الحريريّ والاستيعاب السريع للجلد والدرجة الرائعة من الأصفر، وذلك التوهّج الصحيّ الذي جعله مرغوباً من قبل الملايين حول العالم.
• كيف تصف مستحضر+ Dramatically Different Moisturizing Lotion؟
- إنّه لوشن يُعادل فاعليّة زوج من القفازات، تلبسها المرأة وهي تغسل الصحون وتغمر يديها بالماء والصابون. إنّ هذين القفازين يشكّلان مانعاً ومصدّاً يحمي اليدين من التلف والخشونة والتلوّن والتورّم والحساسية. وبنفس الآلية يعمل لوشن Dramatically Different Moisturizing Lotion+ DDML+ لحماية البشرة من تقلبات الجوّ ومن التغييرات البيئيّة، ويمنع عنها البهتان والتلوّن والاحمرار والجفاف والخشونة والتقشّر، وغير ذلك من المشاكل، التي تصادف الناس في هذه الأيام . إنّ هذا المستحضر هو إيقونة كلينيك، وهوالذي يقف لوحده منذ خمسة وأربعين عاماً؛ لذا بذلنا كلّ ما في وسعنا كي نجعله بأفضل فاعليّة وأكثر فائدة لزبائننا حول العالم .