أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

دخل لاصطياد «وحيد القرن» فلم يتبقَ منه سوى جمجمته وسرواله فقط

وحيد القرن
وحيد القرن من أكثر الحيوانات المعرضة للانقراض
هاجمته الأسود ومزقته
قتله فيل ضخم في البداية
كانوا يحاولون صيد وحيد القرن وبيعه

«عندما يتحول الصياد إلى فريسة»، هذا تمامًا ما يمكن وصفه في الحادثة التي وقعت مؤخرًا داخل حديقة برية في جنوب أفريقيا، عندما تعرض صياد لحيوانات «وحيد القرن»، إلى هجوم شرس ودامٍ، بدأ أولاً من فيل ضخم وغاضب، وانتهى بمجموعة من الأسود المفترسة، التي مزقته والتهمته بشكل عنيف.

ونقلت «روسيا اليوم»، عن صحيفة «الغارديان» البريطانية، أن «ليونارد هلاثي»، أحد كبار الضباط في الشرطة الجنوب أفريقية، كان قد صرح لوسائل الإعلام حول الحادثة قائلاً: «تشير المعلومات إلى أن مجموعة من الصيادين غير الشرعيين، تسللوا في الأول من شهر أبريل الجاري، إلى داخل حديقة كروغر الوطنية، بهدف اصطياد حيوان وحيد قرن وبيعه. ولكنهم تفاجأوا بهجوم أحد الفيلة الضخمة عليهم، والذي تسبب بمقتل واحد منهم».

وتابع هلاثي، أن الصيادين هربوا مسرعين من الحديقة حينها، وقاموا بإبلاغ أفراد عائلة الرجل الذي لقي مصرعه تحت أقدام الفيل. والذين بدورهم أبلغوا الشرطة بما حدث على الفور. وأضاف أنه عندما بدأ حُراس الحديقة البحث عن الرجل المفقود، لم يتمكنوا من العثور على أي أثر له. فأبلغوا الشرطة التي رافقتهم في الجولة الثانية من البحث.

وبعد عدة أيام من البحث المتواصل، عُثر أخيرًا على بقايا من أشلائه وملابسه الممزقة، بالقرب من بحيرة التماسيح.

وبحسب ما صرح به مدير الإعلام في الحديقة إسحق فاهلا، أنه وبناء على المعطيات والمعلومات التي أسفر عنها التحقيق، فإن «الرجل بعد أن تعرض للهجوم من الفيل، كان قد هاجمته عدد من الأسود التهمته. وأن هذه الحيوانات المفترسة لم تبقِ منه سوى جمجمته وسرواله فقط».

ومن جهتها، ذكرت الشرطة في بيان رسمي لها، أنه تم إلقاء القبض على 3 رجال تتراوح أعمارهم بين 26 و35 عامًا في الأيام القليلة الماضية، وأنهم مثلوا أمام المحكمة في 5 أبريل، بعد أن وجهت لهم تهم عدة منها حيازة أسلحة نارية دون ترخيص، والصيد الجائر، والتعدي على ممتلكات الغير.

ومن جهته قال المدير التنفيذي لحديقة «كروغر»: «إن دخول الحديقة بطريقة غير شرعية سيرًا على الأقدام، يعد أمرًا جنونيًا للغاية، ويحمل الكثير من الأخطار، وهذا الحادث دليل على ذلك».

مواضيع ممكن أن تعجبك

X