فن ومشاهير /أخبار المشاهير

رابح صقر يهدي جمهوره "أبرك الساعات" ويتألَّق في حفلة فندق الهيلتون

رابح صقر
رابح صقر
رابح صقر
رابح صقر

في أمسية غنائية ساحرة وليلة من الليالي الفاخرة، حظي الفنان رابح صقر بأول حفلة غنائية احتضنها فندق خمسة نجوم، وهي من الحفلات التي اعتاد عليها صقر في حفلاته خارج المملكة، وتحديدًا عبر حفلات صيف لندن ومصر، التي لا يفارقها رابح في أنشطته الفنية كل عام، إذ أصبحت حفلاته الفندقية واقعًا بالسعودية، وهو ما لامسه جمهور رابح من تغير وصلة حفلاته من المراكز الثقافية والصالات الرياضية إلى الفنادق، التي تألق فيها بالطرب والنغم الأصيل. ويأتي الحفل بدعم من الهيئة العامة للثقافة ممثلة باللجنة الفنية، وبتنظيم من "دندنة".

بروفات وكواليس:
حضر رابح صقر إلى مقرِّ الحفل "فندق الهيلتون" قبل الحفل بيوم؛ لتأدية البروفات في مساء يوم الأربعاء، برفقة الفرقة الموسيقية، ورغم عدم حضور المايسترو هاني فرحات في البروفات فإن الانسجام كان متبادلاً بين رابح والفرقة الموسيقية، وقدَّم رابح أثناء البروفات مجموعة من أعمال التسعينيات والألفية، وتميزت البروفات بالتألق الفني لرابح، إذ أصبح هو المايسترو، وشكَّل مع الفرقة حالةً من التوافق الفني، في ظل التعليمات التي وجَّهها في البروفات. وتمَّ تجهيز المسرح قبل الحفلة بيومين، إذ تم إعداد المسرح بتجهيزاته الكاملة والمقاعد المميزة التي تزيَّنت بها القاعة التي اتَّسَعَتْ لأكثر من 3000 شخص، وتمَّ تصميم مقاعد خاصة للـVIP، في حين تنوعت القاعة بمجموعة من الفئات التي خُصِّصَتْ للحضور، واكتظَّت وقت الحفل بحضور جماهيري غفير، لتنتهي كامل الاستعدادت التي استمرت ليومين في ليلة الحفل، وتم توزيع قطع من الشوكولاتة الفاخرة على كامل المقاعد، كضيافةٍ من الجهة المنظمة لجميع الحضور، ليصبح الحفل الأول بالسعودية الذي يقدِّم ضيافةً كاملة لجميع الحضور.

جولة لرابح صقر في منطقة VIP
وقبل صعود رابح إلى خشبة المسرح، ازدانت المنطقة المخصَّصة للـVIP بلاونج مخصص لكبار الشخصيات، مكمل بكامل الضيافة الخاصة من مأكولات مثل "الكافيار والسلمون، والمشروبات والشوكولاتة"، بأجواء ساحرة ممتزجة بالعزف على آلة الكمان، إذ قام عازف الكمان بأخذ جولة بين الضيوف وعزف مقطوعات من الموسيقى الكلاسيكية.


بينما خُصصت منطقة لمعرض تشكيلي يحمل رسومات لفنانين تشكيليين سعوديين، وقام رابح صقر بجولة على منطقة كبار الشخصيات برفقة المشرف العام على وكالة وزارة الإعلام للشئون الثقافية، الأستاذ عبد الله الكناني، ليقصُّوا شريط الافتتاح، وتمَّ تقديم لوحة تشكيلية للفنان رابح تحمل صورته، بالإضافة إلى "آلة العود".

الصقر يُلهم جمهور الرياض ويقدم جديده
ومع صعود رابح لخشبة المسرح، قُوبل بعاصفة من الترحيب بإطلالته؛ إذ قابل رابح جمهوره بالتحية العسكرية كما هي عادته التي لا يتركها في جميع حفلاته، مصطحبًا كذلك آلة العود التي ترافقه في كل حفلاته الغنائية، ولم يستغنِ رابح عن خفة الظل التي أصبحت ملازمة له حين يخاطب جمهوره، وبإشعاله الأجواء على طريقته الخاصة، حيث اندمج مع فرقته وخلق تفاعلاً بينه وبين الحضور، ليبقى العنصر الثابت المايسترو "هاني فرحات"، الذي قاد بدوره الفرقة الموسيقية في الحفل الغنائي الساهر.

تغنَّى رابح خلال ساعتين ونصف بباقة من أروع أعماله الغنائية القديمة والجديدة، ليقدِّم مفاجأة لجمهوره؛ وهي مجموعة من الأغاني قام بعزفها على العود، منها الأعمال الجديدة، وصدح بأغنية جديدة لأول مرة، حملت عنوان "أبرك الساعات".

18 أغنية تفنَّن في توزيعها الصقر وألقاها على مسامع جمهوره الساهر، الذي لم يهدأ لحظة واحدة منذ اعتلاء رابح خشبة المسرح، لا سيَّما وهو يشدو بأعذب الأعمال العاطفية التي أطرب فيها الحضور، لتتميز إطلالته هذه المرة بشكل مختلف ومتجدد، رغم أن رابح صرَّح في أكثر من حفلة غنائية له بالسعودية: "يا زينا في بلدنا"، فإن شعبيته الجماهيرية التي شهدتها خشبة المسرح كانت واضحة، وقد خاطب رابح جمهوه عدة مرات قائلاً: "آمروا تدللو وش حابين تسمعون .. أنا الليلة سهران معكم"، وهو ما أسهم في خلق تفاعل وتجانس مع الحضور، في ليلة مُحمَّلة بالكثير من المفاجآت التي لم يبخل فيها رابح على جمهوره الذي حرص على الحضور للحفلة الغنائية في وقت مبكر، وقال رابح لجمهوره: "الله لا يحرمني منكم .. سعيد الليلة بوجودكم"، في إشارة لإعجابه بالجمهور الغفير.

كما تغنى بالأغنية السريعة التي تميز بها في حفلاته، ليقدم: "هو هذا، مغرورة، سقى الله"، واختتم حفله بأغنية "منتهى الرقة".

باقة من أجمل أعماله قدمها في حفلته، مزج فيها بين أعمالِ التسعينيات وجديدِه من الأعمال، مثل "أوجه المعنى، منهو غيرك، كافي كبر، وين إنت، الذهب أصلي، غرورك، لو تلتقي، عامين أحبك"، ولم تتغيب الأغنية الوطنية عن رابح، حيث قدم أغنية "إنت ملك"، كما تزيَّن المسرح بالشاشات التي تحمل صور القيادة الرشيدة وشعار العلم السعودي.

وأسهمت الأجواء الراقية التي حرصت الجهة المنظمة للحفل على توافرها، في خلق أجواء شاعرية منذ لحظة دخول الجمهور قاعة الحفل، لا سيَّما بالحفل التي احتضنته قاعة فندق خمسة نجوم، وأسهمت في المزج بين الفن والطرب وأوقات من الرفاهية التي حظيت بها ليلة الحفل المخملية، وقدَّمَ الحفل الإعلامي مفرح الشقيقي، الذي عبَّر عن مشاعر الوصال بين الجمهور ورابح، مقدمًا رابح صقر في حفل فندق الهيلتون بالرياض.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X