أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

نائب وزير التعليم يدشن المنتدى السعودي الأول لتبادل الخبرات مع مايكروسوفت

وزارة التعليم
نائب وزير التعليم

باتت التكنولوجيا جزءًا لا يتجزأ من حياتنا اليومية، وأصبحت من أساسيات تطوير التعليم والنهضة به إلى أعلى المستويات وأنجحها.

لذا لا تغفل وزارة التعليم عن الاهتمام بهذا الجانب، وهو ما أكده نائب وزير التعليم الدكتور "عبدالرحمن العاصمي"؛ حيث بين أنّ تفعيل التقنية والتحول الرقمي في التعليم وفي أساليبه وخرائطه واستخداماته واختباراته أصبح اليوم ضروريًّا، وتعكسها بشكل إيجابي الأعمال التي يقوم بها المعلمون والمعلمات، والأفكار والإبداعات والابتكارات التي يطرحونها بين الحين والآخر.

جاء تصريحه هذا أثناء تدشينه اليوم (الأربعاء) للمنتدى السعودي الأول لتبادل الخبرات مع مايكروسوفت نيابة عن وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ.


كما أشاد الدكتور العاصمي بالجوائز والأرقام المتقدمة التي حققها المعلم السعودي في المنافسات الدولية، مبينًا أنّ هذا الملتقى يقدم أفضل التجارب والخبرات وورش العمل التي تثري، وتعمل على تطوير خبرات المعلمين والمعلمات .


وأوضح "العاصمي" أنّ هذا الملتقى يأتي في سياق الدورات التي تشهدها وزارة التعليم نحو تطوير برامجها وتطوير معلميها ومعلماتها، وقدم شكره لكافة المعلمين والمعلمات الذين شاركوا، والذين فازوا، والذين حققوا جوائز عالمية، ونتائج متقدمة، متمنيًا لهم دوام التميز، وأن يكون الملتقى انطلاقة نحو التحول الرقمي لبرامج التعليم في المملكة العربية السعودية.


أما وكيل وزارة التعليم للأداء التعليمي "الدكتور عيد الحيسوني" فبين أنّ المنتدى يأتي بالتعاون مع شركة مايكروسوفت، وهو نتائج الشراكة لدمج التقنية في التعليم، ولرفع مستوى التحصيل الدراسي، مشيرًا إلى تدريب عدد كبير من المعلمين، واكتسابهم المهارات التقنية وفق الشراكة مع مايكروسوفت، إضافة إلى المشاركة مؤخرًا في منتدى باريس الدولي، وفوز ثلاثة معلمين ومعلمات نظير التميز في أعمالهم المشاركة .

وأشار "الدكتور الحيسوني" إلى المعرض المصاحب الذي يقام على هامش المنتدى كأحد نتائج الاتفاقية، وما يتضمنه من نماذج رائعة من أعمال المعلمين والمعلمات التي تعزز من مستوى الطالب ورفع التحصيل الدراسي للطلاب والطالبات في جميع التخصصات .

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X