اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مسابقة «بكاء الأطفال» في تقليد غريب لطرد الشياطين!

أحد الأسر وأبناؤهم
الطفل في يدي أبيه وهو يبكي
المسرح الذي يعرض تفاصيل المهرجان
3 صور

في تقليد غريب مهرجان Nai Sumo Baby Crying، يتمثل الهدف منه جعل الأطفال يبكون من أجل التخلص من الشياطين، فمنذ مئات السنين، يُشارك الآباء في هذا المهرجان الياباني لبكاء الأطفال لدرء الشياطين.

وبحسب وقع «CGTN» يقام المهرجان التقليدي في معبد سينسوجي في طوكيو كل عام، ويقترن الأطفال الصغار بمصارعي السومو الذين يحاولون جعل الطفل الصغير يبكي. ترجع أصول الممارسة الغريبة إلى 400 عامًا إلى المثل البسيط الذي ينص على أن الأطفال الذين يبكون كثيراً يكبرون بصحة أفضل، أما السبب الآخر وراء المهرجان فهو الاعتقاد بأن البكاء يطرد الشياطين القريبة التي من شأنها أن تجلب لك الأذى. ورغم عدم نجاح أي من هذه الادعاءات، إلا أن ذلك لم يمنع الناس من جعل أطفالهم يبكون في الأماكن العامة.

أثناء الاحتفالات، يأخذ مصارعو السومو المسرح ويقفون بالأطفال المشاركين، ويحاولون دفعهم للبدء في رفع صوتهم بالبكاء، ومن بين التقنيات المستخدمة لجعل الأطفال يبكون، ارتداء قناع مخيف لتخويفهم والصراخ في وجوههم «أبكي أبكي، أبكي»، وأفضل طفل باكٍ هو ذلك الذي يضمن حياة طويلة وصحية.

ورغم القسوة الظاهرة للحدث، فإنه تلك المسابقة في الواقع تتمتع بجو ممتع، حيث يبدو أن البالغين يدركون أن تعمد جعل الأطفال يبكون أمر بسيط، لكن يبدو أن الأطفال ليسوا في مزحة.