أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

نساء برعن في عالم «البلوك تشين»

إليزابيث ستارك
غاليا بينارتزي
إليزابيث ماكولي
ريان لويس
بعض النساء أحدثن فارقًا استثنائيًا في هذا المجال
ميلتم ديميرورس
نساء برعن في عالم البلوك تشين
النساء أكثر تفوقًا من الرجال في العالم التقني

لا شك أنّ المجال التقني هيمن عليه الجنس الذكوري، إلا أنّ العديد من الدراسات الحالية أقرّت بتفوق النساء مؤخرًا في هذ المجال، قياسًا على ذلك، ظهرت مؤخرًا تقنية «البلوك تشين»، التي أحدثت ثورة في عالم المعاملات الرقمية، وعلى الرغم من أنّ 90% من مستخدمي عملة البيتكوين، وعالم التشفير هم من الرجال -وفقًا لمؤتمر بيتكوين لعام 2018 في أمريكا الشمالية- فقد ظهرت العديد من النساء اللاتي برعن في هذا المجال، وأحدثن فارقًا استثنائيًا، نذكر عبر السطور التالية بعضًا منهن:

- إليزابيث ماكولي
حصلت على البكالوريوس في مجال العلوم السياسية من كلية «ويتون»، وعملت كمتدربة مساعدة لأعضاء الكونغرس في الولايات المتحدة، عام 2016م؛ وتمّ اختيارها كأحد كبار المؤثرين في عالم التكنولوجيا المالية في الولايات المتحدة، وأُطلق عليها لقب «مُبشّرة البيتكوين».
كانت «ماكولي» عضوة في مجلس الإدارة لمؤسسة بيتكوين حتى مارس 2018م، وتعمل حاليًا في تطوير الأعمال والبلوك تشين، ومستشارة للتسويق في العديد من الشركات العالمية، وقد ساهمت خبرتها الكبيرة في تعزيز اعتماد البيتكوين في الولايات المتحدة.

- ريان لويس
تخرجت مع مرتبة الشرف في الاقتصاد، وتعمل كمديرة لشركة «سالفيا» للخدمات الإعلامية ومستشارةً تقنيةً للعديد من الجهات، أُطلق عليها لقب «امرأة لندن في عالم البيتكوين»، فهي مدافعة شرسة عن مشاركة المرأة في مجال البلوك تشين، وذلك من خلال قيامها برعاية المؤتمرات والاجتماعات وورش العمل والندوات حول هذه التقنية، وأنشأت منظمة تتعلق بالنساء في هذا المجال، وتضم الآن 100 عضو من الرؤساء التنفيذيين وكبار الموظفين من شركات التكنولوجيا.

- غاليا بينارتزي
تخرجت بينارتزي، المؤسسة المشاركة لمنصة بانكور الشهيرة بالتداول الرقمي اللامركزي، في جامعة جونز هوبكينز، وتعد من العباقرة في العالم التقني؛ حيث استطاعت شركتها جمع 153 مليون دولار من التمويل، وهي واحدة من أعلى الإيرادات التي تحصلتها الشركات، وتركز هذه المنصة على سوق تبادل العملات الأجنبية، كما تتيح للمستخدمين إنشاء رموزهم الخاصة التي يمكن بعد ذلك استثمارها وتداولها.

- إليزابيث ستارك
تخرجت في كلية الحقوق بجامعة هارفارد، وهي أيضًا مؤسسة مجموعة هارفارد للثقافة الحرة، وعضوة منتسبة في مركز هارفارد بيركمان للإنترنت والمجتمع، أمضت جزءًا كبيرًا من مسيرتها المهنية كأستاذة في جامعتي «ستانفورد» و«ييل»، وأنشأت برنامجًا لمساعدة الطلاب في جامعة «ييل» لإنشاء مشاريع تُساهم في تحسين تكنولوجيا الشبكات الحالية، وهي أحد المؤسسين لشركة Lightening Labs، وعضوة منظمة «Coin Center» الأمريكية المتخصصة في التثقيف حول تكنولوجيا «بلوك تشين» والأصول الرقمية.

- ميلتم ديميرورس
حصلت على درجة البكالوريوس في الاقتصاد الرياضي والماجستير في إدارة الأعمال من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وهي مؤسسة شركة «أثينا كابيتال» إحدى الشركات الرائدة في الولايات المتحدة، كما تدعم عددًا من المبادرات التي تركز على البنية التحتية للأسواق وإدارة المحافظ الاستثمارية، وتقدم الاستشارات إلى شركات الاستثمار ومقرري السياسات في جميع أنحاء العالم حول الأساليب الجديدة لإدارة استثمار العملة الرقمية وتطوير شبكة «بلوك تشين»، كما أدارت بعضًا من كبرى المؤسسات العالمية، منها مجموعة «Digital Currency Group».

- ريتشل وولفسن
صحافية في مجال الحاسوب، ومقدمة «بودكاست» في سان فرانسيسكو، حصلت على درجة البكالوريوس في اللغة الإنجليزية والعلوم السياسية من جامعة «تكساس»، وعلى الماجستير في الأمن والدبلوماسية، كتبت عن تقنية «البلوك تشين» لأكثر من عامين، وتساهم حاليًا في صحيفتي الفوربس والبيتكوين، وعددًا من المنشورات الأخرى، تمّ اختيارها كواحدة من أفضل خمس نساء عملن على تغيير عالم التشفير.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X