أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

صحفية سعودية في برنامج للسياسية الخارجية الأمريكية

مع حاكم نبراسكا الأمريكية
تواصيف المقبل

شاركت الكاتبة والصحافية تواصيف المقبل، ضمن برنامج «إدوارد آر مورو» للسياسة الخارجية للولايات المتحدة الأمريكية، الذي انطلق منذ عام 1940م، وهو عبارة عن دورة مدتها 22 يوماً. ويركز البرنامج على السياسة الخارجية الأمريكية في الشرق الأوسط وقارة أفريقيا، والتعريف بنظام الحكم الفيدرالي الأمريكي، وأهمية دور مراكز الفكر في صياغة السياسة الخارجية، إلى جانب رقابة الكونغرس على السياسة الخارجية والتحديات التي تواجه وسائل الإعلام، إضافة إلى تبادل وجهات النظر حول أبرز وأهم الملفات في الشرق الأوسط وأفريقيا.


ويتضمن البرنامج مواعيد متنوعة مع بعض حكّام الولايات الأمريكية، وبعض أعضاء الكونغرس من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، والذين لا تعكس آراؤهم بالضرورة وجهات نظر حكومة الولايات المتحدة الأمريكية، كما سيتضمن زيارة مراكز الفكر وبعض المؤسسات الصحافية، بمشاركة وحضور صحافيين وكُتّاب من دول عربية منها الكويت، العراق، تونس، الأردن، السودان، تشاد، لبنان، فلسطين.
البرنامج يهدف إلى بناء تفاهم متبادل بين الولايات المتحدة والدول الأخرى.


من جهتها ثمّنت الكاتبة والصحافية تواصيف المقبل، الجهود المبذولة من الولايات المتحدة الأمريكية في التقارب وتبادل وجهات النظر في الشؤون السياسية والفكرية والثقافية في هذا البرنامج، والاهتمام بالفئه القيادية الشابة في الوطن العربي، والذين سيساهمون إيجابياً في تعزيز سُبل العلاقات بالمستقبل بين بلدانهم والولايات المتحدة الأمريكية.


يذكُر أن المقبل، هي المدعوة الوحيدة من المملكة العربية السعودية، وتدرس الماجستير في التاريخ الحديث والمعاصر «الأوروبي والأمريكي»، وهي باحثة في التاريخ السياسي والعسكري، وكذلك عضوة الاتحاد الدولي للمؤرخين، إضافة إلى أنها أمينة سر الجمعية السعودية للعلوم السياسية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X