أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

قائد معسكر الكشافة يوضح آلية التعامل مع الأطفال التائهين بالحرم

معسكرات الكشافة
الية التعامل مع الأطفال التائهين بالحرم

يرسم أفراد الكشافة المشاركين في المعسكر الرمضاني لخدمة المعتمرين وزائري المسجد الحرام الذي تقيمه جمعية الكشافة العربية السعودية خلال شهر رمضان المبارك، كل عام صوراً جميلة عن مثاليات الشباب السعودي المسلم وهو يخدم المعتمرين والصوام والمصلين بالمسجد الحرام.


وأوضح قائد المعسكر عبدالرحمن بن عبدالله ابودجين أن الكشافين والجوالة لديهم الخبرة الكافية في التعامل مع الآخرين، ومن بينهم الأطفال الذين يجد فيهم الأطفال الملاذ الدافىء لهم، حيث يقوم الكشاف أو الجوال بمهارات اتصالية عالية يزيل من خلالها التوتر والقلق لدى الطفل التائه، أو الاحتفاظ به وتسليته ريثما ينتهى والداه أو احدهما من أمر ضروري سريع لايعطل الكشاف عن مهمته الأصلية.


وعن كيفية توصيل الطفل إلى ذويه قال ابودجين : يتم الاحتفاظ بالطفل التائه في مكان مريح حتى يحضر أحد ذويه، وإذا لم يحضر أحد، يسلم الطفل إلى مركز التائهين الخاص بالأمن العام في الساحة الخارجية للحرم ، مشيراً إلى أن كثيرًا من الحالات لاتصل إلى تلك المرحلة، حيث يسلم الأطفال لذويهم بعد وقت وجيز.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X