أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

شاهد: انتشار فيروسي لهروب الغوريلا من المطر!

كانت الأمهات تحمي أبنائها
المقطع صُور في حديقة حيوانات ريفربانكس
محاولة الغوريلا لتفادي البلل

قد تصور لنا الأفلام السينمائية والمسلسلات التلفزيونية، الشخصيات البشرية وبعض الكائنات الحية التي تظهر في بعض المشاهد مستمتعة وفِرحة وهي تحت المطر، إلا أنّ ذلك لا يعدو كونه خيالاً أو أمراً استثنائياً في بعض الحالات، وهذا ما أشار إليه مقطع فيديو طريف تداوله روّاد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية، حيث يظهر في الفيديو مجموعة من قرود الغوريلا في حديقة حيوانات «ريفربانكس» الواقعة في ولاية كارولينا الجنوبية بالولايات المتحدة الأمريكية، وهم يحاولون تجنب المطر الذي يهطل بغزارة، بطريقة مضحكة وشبيهة بتصرف الإنسان البشري.

تصرفاته أشبه بالبشر!

 

qrd.png

 

أوضح المقطع محاولة الغوريلا تفادي البلل من خلال قيامها برفع أرجلها والمشي بحذر شديد، في الوقت الذي كان فيه الزوّار يشاهدون ما يجري من وراء الزجاج بدهشة وذهول، وبرزت في المقطع الغوريلا المسماة «أكاسيا»، حيث اُعتبرت هي الشجاعة التي بادرت بالمشي والهرولة تحت المطر لتصل إلى جهة أخرى تقلّ فيها منسوب الأمطار، ومن ثمّ تبعتها اثنين من القردة الإناث اللاتي كانتا تُمسكان أطفالهم بذراعيهما من أجل حمايتهم من المطر، وأخذت إحداهما تنظر إلى الأمام وتتلفت يميناً ويساراً كمنّ يتفقد الوضع قبل الذهاب، وفي نهاية الأمر، استطاعت جميع القردة مغادرة المكان، إلا أنّ الزوّار المشاهدين لهذه التحركات من خلف الزجاج، رأوا أنّ ملامح وجوههم كانت مدهشة وتصرفاتهم غير متوقعة، كونها تشبه ما يصدر عن الإنسان حين يكون في مأزق مماثل.

انتشار فيروسي

5294151-1451052455_0.jpg

 

تمت مشاركة الفيديو لأول مرة على شبكة التواصل الاجتماعي «الفيسبوك» من قِبل موظفة حديقة الحيوان  Brooke Hunsinger ، ثم على الصفحة الرسمية لحديقة الحيوان، وحاز على انتشار فيروسي كما حصد ملايين المشاهدات، إضافةً إلى آلاف التعليقات منذ مشاركته عبر الشبكة العنكبوتية، حيث أبدى البعض إعجابهم تجاه سلوك القردة، ورأى آخرون أنّ المقطع لطيف ومضحك، في حين علّق أحدهم قائلاً: «أراهن أنني رأيته 20 مرة، وفي كل مرة أتأمل في تعبيراتهم»، كما ذكر أحد حُراس الحديقة أنّ الغوريلا حيوان رائع ويمتاز باللباقة والجمال، لكنه يتصرف على نحو مغاير حين يهطل المطر.


 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X