أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

كلب ينقذ طفلاً دفنته أمه حيًّا في إحدى المزارع!

الطفل في المستشفى
الطفل تحت الرعاية
صاحب الكلب
الكلب في المزرعة

أنقذ كلب طفلاً مولوداً جديداً بعد أن عثر عليه في حقل دفنته أمه المراهقة على قيد الحياة. وبحسب موقع «ميرور» شوهد الكلب الصغير البالغ من العمر ست سنوات ويدعى «بينج بونج»، وهو يخدش على الأرض إلى جانب حقل مزارع في كورات، شمال شرقي تايلاند، فذهب «أوسا نيسايكا» صاحب «بينج بونج»، 41 عاماً، لينظر ويلاحظ ماذا يفعل كلبه، ليتفاجأ بساق الرضيع الصغير يتحرك في الأرض، فاستكمل «أوسا» الحفر ليُخرج الطفل الذي يبلغ وزنه 2. 4 كيلوغرامات ونقله إلى المستشفى حيث تبين أنه لم يصب بأي إصابات خطيرة.

واعتقلت الشرطة والدة الرضيع البالغة من العمر 15 عاماً للاشتباه في أنها حاولت قتله، أجرت الشرطة مقابلة مع الأم المراهقة وتنتظر تقييمها لصحتها العقلية.

قال «أوسا»: لقد تلقيت «بينج بونج» منذ ولادته وكان دائماً مخلصاً للغاية وعندما كان أصغر سناً، اصطدمت به سيارة وأصابت ساقه الخلفية، فهو لا يمكنه استخدامها ولكنه لا يزال يساعدني عندما أكون راعياً للأبقار، الجميع في القرية مندهشون لما فعله الآن، إنه بطل لأنه أنقذ حياة الرضيع.

بدأت الشرطة بالتحقيق ومقابلة السكان المحليين الذين أقروا أنهم لم يكن أي منهم يعرف أي امرأة حامل في المنطقة ولكن أحد أصحاب المتاجر قالوا إن فتاة مراهقة اشترت مؤخراً كمية كبيرة بشكل غير عادي من المناشف الصحية، فتم إلقاء القبض على المراهقة واعترفت بولادة الطفل الرضيع، وأخبرت الشرطة أنها دفنته في محاولة لإخفاء الولادة، لأنها كانت تخشى أن يكون والداها غاضبين.

أبقت الشرطة الآن الطفل تحت الإشراف في المستشفى، لكن والدي الفتاة عرضاً رعاية الطفل بعد مغادرته المستشفى، ولكن لم يتم الاتفاق على ذلك بعد.

وقال حاكم ناخون راتشاسيما «ويتشيان»، رئيس منطقة تشومبوانج، إن والدي الفتاة زارا الطفل في المستشفى وهو بصحة جيدة، وقد صرح أن الطفل يتعافى ويتمتع بصحة جيدة. وزنه عندما ولد كان 2، 4 كجم.

وأضاف المحافظ ويتشيان: «يستعد ضباط الشرطة لمقاضاة الأم لكنها ما زالت طفلة ويجب أن نفكر بشكل مهني، إنه من المهم أن يتم تحويلها لدار لرعاية الأحداث».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X