أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بالصور.. عملية إنقاذ معقدة لتحرير «قُـنـفـذ» علق بين قضبان حديدية في النمسا

عملية إنقاذ وصفت بالمعقدة
تم إنقاذه وهو الآن بخير
اضطروا لقطع القضبان لإنقاذ القنفذ
القنفذ العالق بين القضبان

الرحمة هي الرحمة. واحدة من صفات الله التي زرعها في قلوبنا حتى نعيش في هذه الحياة بسلام ما استطعنا. والرحمة ليست فقط لنا، نحن بني البشر، بل لجميع الكائنات الحيّة التي خلقها الله لتكون شركاءنا في كل مكان. وهذا ما أثبته رجال الدفاع المدني في مدينة «غراتز» جنوب شرقي النمسا، عندما أجروا عملية إنقاذ وصفها كثيرون بأنها «معقدة»، نالوا على إثرها إعجاباً وإشادات واسعة.


ووفقاً لما نقله موقع «سكاي نيوز»، عن وسائل إعلام نمساوية محلية، فقد قام رجال الدفاع المدني في المدينة، بعملية إنقاذ لـ«قُنفذ» علق بين قضبان بوابة حديدية، ولم يتمكن من الخروج بنفسه. الأمر الذي أجبرهم على استخدام عدد من المعدات الثقيلة لقطع جزء من هذه القضبان حتى يتمكنوا من إخراجه وتحريره.


وتظهر الصور التي تم التقاطها لعملية إنقاذ القُنفذ، استخدام رجال الدفاع المدني لأجهزة «هيدروليكية» تُمكنهم من قطع الحديد. كتلك التي يتم استخدامها عادة في قطع حديد السيارات الكبيرة عند وقوع الحوادث المرورية، وذلك من أجل تفكيك قضبان البوابة وإخراج القنفذ المسكين العالق هناك. وفي النهاية، تمكنوا بالفعل من إزالة القضبان الحديدية التي كادت أن تودي بحياة الحيوان العالق اختناقاً، وتحريره منها دون أن يصاب بأي أذى.


عملية الإنقاذ المعقدة التي جرت خلال الأسبوع الماضي، تم نشرها على الصفحة الرسمية عبر موقع «فيسبوك» للدفاع المدني في مدينة «غراتز»، وأشار المسؤولون عن الصفحة في تعليقهم على الحدث، إلى أن القنفذ الآن في صحة جيدة، وأنه تم تسلميه إلى جمعية الرعاية بالحيوانات. ومن الجدير بالذكر، أن إنقاذ هذا القنفذ النمساوي، جاء بعد أشهر قليلة من قيام رجال الدفاع المدني في ألمانيا، بإنقاذ «فـــأر» صغير علق في فتحة غطاء مصرف للمجاري.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X