أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

يقتل حبيبته لرفضها عمل «بلوك» لصديقه على الفيسبوك

فيسبوك
فيسبوك
سكين

طلب شاب من حبيبته عمل «بلوك» لصديقه على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، لكنها لم تستجب لطلبه، عندها تسرب الشك إلى قلب الشاب، الذي قرر الانتقام من حبيبته وطعنها بالسكين عدة طعنات، فلفظت أنفاسها في الحال، وألقت المباحث القبض على المتهم وأحالته النيابة إلى المحاكمة الجنائية العاجلة.

وقررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالعباسية الدائرة 20، تأجيل محاكمة المتهم بقتل حبيبته؛ لشكه في سلوكها بمنطقة النزهة، لجلسة 28 أغسطس المقبل لسماع المرافعات، صدر القرار برئاسة المستشار محمد قنديل وعضوية المستشارين إيهاب حكيم وأمانة سر مجدي جبريل.

وأفادت تحقيقات النيابة قيام المتهم «أحمد. م. ع»، 22 عامًا، طالب، بقتل المجني عليها «أميرة. ع. ا»، عمدًا، وعقد العزم على قتلها إثر خلافات جمعت بينهما؛ حيث توجه للمكان الذي أيقن تواجدها فيه، وما أن ظفر بها بمفردها؛ حتى استل سلاحاً أبيض «سكين» وطعنها طعنتين بمنطقة الظهر.

وتوصلت تحريات طه أحمد عودة رائد بقسم شرطة النزهة، أسفرت عن ارتباط المجني عليها بعلاقة عاطفية مع المتهم، وكانا في سبيلهما لإعلان خطبتهما، لولا حدوث بعض الخلافات بسبب عدم إتمام المتهم دراسته واكتشافه لاستضافتها لأحد الأشخاص على موقعها الإلكتروني، وطلب منها إنهاء علاقتها معه، لكنها رفضت، مما جعله يعقد العزم على قتلها.

وبتاريخ حدوث الواقعة، تلقى اتصالاً هاتفيًا منها، وطلبت منه مقابلتها في محل عملها، فاختمرت في ذهنه آنذاك فكرة قتلها والتخلص منها، مع علمه بتواجدها بمفردها في محل عملها؛ فتوجه إليها مستلاً سكيناً، وخرج لمجالسة المجني عليها، والتي شاهدت السكين المخبأ؛ فحاولت الفرار؛ فعاجلها بطعنتين استقرتا بظهرها؛ قاصدًا قتلها، محدثًا إصابة أودت بحياتها، ثم قام بالاستيلاء على هاتفها المحمول.

وباستصدار إذن من النيابة العامة بضبط وإحضار المتهم والأدوات المستخدمة في الواقعة، ألقي القبض على المتهم، وبمواجهته أقر بارتكابه للواقعة، وأرشد عن مكاني السلاح وبيع الهاتف المحمول.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X