فن ومشاهير /أخبار المشاهير

هيفاء وهبي تغادر المستشفى وهذا ما قالته عن أزمتها

هيفاء وهبي
هيفاء وهبي
هيفاء وهبي قبيل مغادرتها المستشفى
هيفاء وهبي
هيفاء وهبي
هيفاء وهبي قبيل مغادرتها المستشفى
تغريدة هيفاء بعد وصولها إلى بيتها

غادرت الفنانة هيفاء وهبي المستشفى إلى بيتها، بعد أن اطمأنت إلى صحتها، ونشرت رسالة عبر "تويتر" هي الأولى بعد أن كانت قد أعلنت في آخر تغريدة لها نشرتها في 4 أيار\مايو الماضي عن إصابتها بمرض لم تكشف عنه، منعها من مزاولة نشاطها الفني والتواصل مع الجمهور.

هيفاء وهبي أحبت أن تشكر في تغريدتها الجديدة كل من سأل عنها، ودعا من أجلها وأضاء شمعة على نية شفائها، وكل من كتب لها رسالة أو اتصل للاطمئنان عنها، كما أعلنت عن أسفها لـ "الفانز" الذين رفضوا أن "يعيدوا" بسبب قلقهم وحزنهم عليها، كذلك شكرت الزملاء على أمنياتهم الصادقة وأوضحت أنها لم تكن تعرف انهم يحبوها بهذا القدر، كما أهل الصحافة الذين كتبوا عنها، وعبرت عن سعادتها بالمحبة الكبيرة التي لمستها من الأصدقاء ومن أشخاص لا تعرفهم الناس، مؤكدة أنها شعرت أنها سوف تُشفى بفضل دعواتهم، أما الشكر الأكبر فكان من نصيب الطاقم الطبي الذي رافقها في رحلة علاجها.

هيفاء أكدت أنها أصبحت في بيتها، وتمنت ألا يعاني حبيب ولا عدوّ بما عانت منه، وأشارت إلى أنها حاولت أن تنشر فيديوهات وصور خلال الأسبوع الماضي لكي تطمئن الناس عليها، لكنها تراجعت لكي لا تشغل بالهم بسبب الذبول الذي كان واضحاً عليها، وختمت "تنذكر وما تنعاد".

يشار إلى أن هيفاء كشفت عن مفاجأتين في يوم واحد، الاولى عبارة عن صور أكدت تعافيها والثانية التغريدة التي أعلنت فيها مغادرتها المستشفى.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستقرام سيدتي
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X