أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الشيخ الخثلان يبين أيهما أفضل تكرار الحج أم التصدق بالمال

المرء يبذل في الحج جهداً كبيراً خلال الطواف والسعي، والوقوف في عرفة، والمبيت في مزدلفة، وليالي منى
الحج أفضل، لأن الحج يكفِّر جميع الذنوب حتى الكبائر

يخطر في بال الناس، خاصةً مع اقتراب موسم الحج سؤالٌ جوهري، دائماً ما يُطرح على الشيوخ والأئمة، وهو: أيهما أفضل تكرار الحج، أم التصدق بهذا المال على الفقراء والمساكين؟


وإجابةً عنه، بيَّن الدكتور سعد الخثلان، الأستاذ في كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود، أن تكرار الحج لمَن قام بأداء الفريضة مسبقاً أفضل من التصدق بالمال المخصص للحج الجديد على الفقراء.


جاء ذلك رداً على استفسار ورده عبر برنامج "سؤال على الهاتف" في إذاعة "القرآن الكريم"، إذ قال: "الأفضل أن يحج، لأن الحج يكفِّر جميع الذنوب حتى الكبائر".


وأضاف أن "المرء يبذل في الحج جهداً كبيراً خلال الطواف والسعي، والوقوف في عرفة، والمبيت في مزدلفة، وليالي منى، فأين هذا من مجرد مبلغ يعطيه لفقير؟ لا شك أن الذي يحج أجره عند الله أعظم وأكثر ثواباً".


وشدد على أنه ينبغي لمَن يكرر الحج مراعاة التعليمات التي وضعتها الدولة، بأن يلتزم بأخذ تصريح الحج، مؤكداً أن هذه التعليمات وُضِعت في سبيل المصلحة العامة للحجاج.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X