اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رجل «اللوح الطائر» يتعرقل في القنال الإنجليزي

رحلة زاباتا تعرقلت في منتصف القنال الإنجليزي

في كل يوم يدخل بعض الأشخاص تحديات تعتبر بعضها بأنها غير قابلة للتصديق أو للنجاح، واليوم الخميس أخفق رجل فرنسي، في تحدي عبور القنال الإنجليزي عبر اللوح الطائر، وكانت الآمال التي علقت عليه، لاسيما بعد أدائه الرائع في التحليق فوق باريس أثناء «يوم الباستيل» الأسبوع الماضي.

وذكرت وسائل إعلام فرنسية أن رحلة المغامر، فرانكي زاباتا، تعرقلت عندما حاول النزول للتزود بالوقود في منتصف الطريق عبر القناة، لكنه سقط في الماء، بحسب ما نقله موقع «سكاي نيوز».

وبعد الاستعدادات الدقيقة، أقلع المخترع في مجال الطيران زاباتا، الخميس، من بلدة سانغات الساحلية الفرنسية في إقليم باد كاليه، وهو مثبت على منصة الطيران الصغيرة التي صممها، على ما أوردت «أسوشيتد برس».

ومن بعيد، بدا المغامر الفرنسي وكأنه كان يتزلج في السماء. وكان زاباتا يأمل في النجاح بالعبور عبر منطقة دوفر في جنوب شرق إنجلترا على بعد حوالي 36 كيلومتراً في حوالي 20 دقيقة، لكنه فشل.

وأظهرت لقطات زاباتا وهو يحمل حاوية مملوءة بالكيروسين، وكان يخطط للتزود بالوقود على متن قارب عبر الطريق.

وأبهر زاباتا، البالغ من العمر 40 عاماً، الحشود في باريس في يوم الباستيل، وحلق فوق الزعماء الأوروبيين على متن لوحه، لكن يبدو أن عبور القناة العاصفة المليئة بالسفن تحد أصعب بكثير.

وكان من المقرر أن تتزامن رحلة يوم الخميس مع مرور 110 أعوام على أول رحلة عبر القناة، التي قام بها الطيار الفرنسي لويس بلايريو في 25 يوليو 1909، والذي غادر أيضاً من سانغات بعد محاولات فاشلة من حيث أقلع زاباتا.