أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

اختبار منشطات روتيني للاعب كرة سلة أمريكي يظهر بأنه حـامـل!

حاول تزييف اختبار المنشطات.
دونيل ديجي كوبر
أظهر الاختبار أنه حامل
فضيحة مدوية لحقت باللاعب

اعتقد أن خدعته من الممكن أن تنطلي على الجميع. ولكن ما حدث تسبب له بـ«فضيحة» كبيرة، بالإضافة إلى أنه تحول إلى خبر ساخر تداولته وسائل الإعلام المختلفة وصفحات التواصل الاجتماعي. كل هذا بعد أن حاول لاعب كرة السلة الأمريكي «دونيل ديجي كوبر»، أن يخدع اللجنة المختصة بما يخص تحليل المنشطات الذي يجريه الرياضيون عادة، لكن النتيجة الصادمة والتي تسببت له بالفضيحة أظهرت بأنه «حـــامــــل».

ووفقاً لما نقله موقع «سكاي نيوز»، عن عدد من التقارير الإعلامية الرياضية، فإن «كوبر» قد تم منعه من اللعب في أي فريق أوروبي بقرار دولي. وكان ذلك قُبيل التحاقه بأحد الفرق البوسنية لكرة السلة، إذ أنه حتى يُتم هذا الانتقال الرياضي كان عليه أن يخضع لاختبار المنشطات الروتيني الذي يجريه جميع الرياضيين باختلاف مجالاتهم. إلا أن نتائج الاختبار الذي أجراه «كوبر» كانت مثيرة جداً للجدل.

خلال التحليل الطبي المذكور، كان على المحترف الأمريكي أن يقدم عينة «بول» خاصة به، حتى يتم فحصها والتأكد من أنه لا يتعاطى المنشطات الممنوعة. ولكن النتائج كانت غريبة للغاية، عندما تم اكتشاف وجود «هرمونات نسائية» يتم إفرازها عادة عندما تكون المرأة حاملاً، الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً بشأن اللاعب.

عند التحقيق بالحادثة، تبين أن «كوبر» كان قد قدم عينة تخص صديقته حتى يقوم بتزييف اجتيازه لهذا الاختبار. إلا أنه لم يكن يعرف على الإطلاق بأمر حملها، الأمر الذي تسبب له بفضيحة رياضية مدوية، إضافة إلى منعه من اللعب في أوروبا بقرار دولي حتى شهر حزيران/يونيو من العام القادم 2020، إثر تورطه في عملية احتيال.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X