بلس /أخبار

هجوم قطيع من الذئاب المفترسة على قرية في مصر

ذئب
ذئب
ذئب

هاجم قطيع من الذئاب المفترسة قرية «نوى» في محافظة القليوبية، ما أسفر عن إصابة عدد من أهالي القرية الذين تصدوا للذئاب؛ بعقر في مناطق متفرقة من الجسد، ونقلوا إلى المستشفى لإسعافهم، وتبيّن من التقارير الطبية أن حالتهم الصحية مستقرة.

وأبلغ الأهالي وزارة البيئة، فتم التنسيق مع فرق من حديقة الحيوان بالجيزة بتلك الواقعة، وشنّ حملات لرصد أماكن الذئاب في المناطق الزراعية في مركز شبين القناطر بمحافظة القليوبية؛ من أجل اصطياد الذئاب وإعادتها وإيداعها حديقة الحيوان.

وطالب الأهالي الجهات التنفيذية بوضع أفخاخ لصيد الذئاب، قبل تكاثرها وزيادة أعدادها، والقضاء عليها؛ لحماية أرواح المواطنين من الخطر.

وقال أهالي قرية نوى، في محضر بمركز شرطة شبين القناطر، إنهم فوجئوا بمجموعة من الذئاب، بينها ذئب كبير الحجم يعقر شاباً من ذراعه، فاستغاث، وتجمع الجيران وطاردوه، وأنقذوا الشاب بعد أن غرس أنيابه في ذراعه، وجرى نقله إلى مستشفى شبين المركزي؛ لعلاجه من عقر الذئب، كما تعرض شابان للعقر أثناء مطاردتهما لباقي القطيع.

وأضاف الأهالي أن حركة الذئاب السريعة أثارت الخوف والذعر في القرية، ومنعوا أبناءهم من الخروج من المنازل بعد صلاة المغرب، وأغلقوا المحلات بالقرية، كما قام عدد من شباب القرية بالتطوع للبحث عن الذئب في الحقول لقتله، حيث تمكنوا من استهدافه في أثناء خروجه من أرض مزروعة بالذرة وقتله.

X