أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

فتاة تخلع زوجها بسبب شدة بياض بشرته

خلع
رجل أبيض
خلع

«جوزي أبيض مني، وكمان أسلوبه أرق» ملخص دعوى خلع أقامتها سيدة عشرينية ضد زوجها أمام محكمة الأسرة في مدينة نصر شرق العاصمة القاهرة، لفسخ عقد زواجهما، وأنها ترغب في التنازل عن كل حقوقها المادية؛ لأنها تزوجت رغماً عنها بسبب الضغوط التي مارستها أسرتها عليها قبل الزواج للموافقة على تلك الزيجة.

وقالت الزوجة «علياء. ز» 22 سنة، إنها كانت ترغب في الزواج من شاب ذي بشرة سمراء، وأن أسرتها أجبرتها على الزواج من شاب لا تحبه بزعم أنه مستعد للزواج ومن أسرة ثرية، ويعمل مع والده في مجال الاستثمار العقاري، وأنها بعد الزواج بقرابة 5 أشهر لم تتحرك مشاعرها تجاهه.

وأضافت الزوجة في دعواها أن تصرفات زوجها قريبة من البنات، الأمر الذي يصيبها بالإحراج عند حضورها معه أي مناسبات عائلية عامة، وأنها تحدثت إليه مرات كثيرة، وطلبت منه الابتعاد عن تقليد الفتيات في طريقة سيرهن وحديثهن، لكنه لم ينتبه إلى حديثها، وكأنه لم يكن؛ الأمر الذي جعلها تصر على الخلع.

واستدعت المحكمة الزوج إلى جسلة لسماع أقواله أمام مكتب تسوية المنازعات الزوجية، وبسؤاله قال إنه في الشهر الأول من الزفاف أظهرت زوجته حبها واهتمامها به، ما جعله يتمسك بها ويفعل ما في وسعه للحفاظ عليها، وعندما اقترح عليها قضاء شهر العسل في الخروج والتنزه، رفضت طالبة المال لإنفاقه على احتياجاتها الشخصية.

وأضاف الزوج «شريف» أن زوجته لا تجلس معه كثيراً في البيت، بل تتنزه كثيراً بدونه، ولم يزعجها حتى لا تشعر بتغير المعاملة بين منزل أهلها وعش الزوجية، لكن الحال تغير بين الزوجين، عندما سمع «شريف» زوجته تتحدث إلى صديقاتها «نفسها تتجوز راجل لونه أسمر»، وعند مواجهتها اعترفت وطلبت منه تطليقها بالطرق الودية، فرفض حتى يدفعها للتنازل عن حقوقها المادية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X