أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أول وفد سياحي نسائي يصل نيوم من مختلف مناطق السعودية

يضم الوفد أكثر من 20 امرأة
منطقة نيوم تعد إحدى أهم المشاريع الواعدة والعابرة للحدود

وصل أول وفد سياحي نسائي يضم أكثر من 20 امرأة إلى منطقة نيوم في شمال غرب المملكة، قدمن من مختلف مناطق المملكة في رحلة سياحية.

وتم خلال الرحلة التي بدأت من تبوك "شمال المملكة" تعريف السائحات بما تكتنزه "نيوم" من معالم بيئية وأثرية في رحلة استغرقت 19 ساعة، مررن بها عبر محافظة البدع ومن ثم إلى مغايير شعيب، مرورًا بمركز مقنا، ومقر عين موسى الأثرية، وصولًا إلى الطيب اسم، ثم العودة إلى رأس الشيخ حميد ومن ثم إلى تبوك.


وأوضحت المرشدة السياحية هبه العائدي، أن الوفد السياحي يعد أول وفد نسائي يصل إلى منطقة تبوك، مشيرةً، إلى أن هذه الرحلات المجهزة بالخدمات تهدف إلى تشجيع السياحة في منطقة تبوك، وتعريف السائحات السعوديات وغيرهن على معالم المنطقة في رحلة تأتي تحت مسمى "اكتشف نيوم".

يذكر أن منطقة نيوم تعد إحدى أهم المشاريع الواعدة والعابرة للحدود، حيث تتجاور مع ثلاث دول مهمة على خليج العقبة.

ويقع المشروع في أقصى شمال غرب السعودية، ويشتمل على أراضٍ داخل الحدود المصرية والأردنية، حيث سيوفر العديد من فرص التطوير بمساحة إجمالية تصل إلى 26،500 كم2، ويمتد 460 كم على ساحل البحر الأحمر.

ويهدف المشروع ضمن إطار التطلعات الطموحة لرؤية 2030 بتحويل المملكة إلى نموذجٍ عالمي رائد في مختلف جوانب الحياة، من خلال التركيز على استجلاب سلاسل القيمة في الصناعات والتقنية داخل المشروع وسيتم الانتهاء من المرحلة الأولى لنيوم بحلول عام 2025م.

وفي أكتوبر 2018 أعلن الرئيس التنفيذي للمشروع المهندس نظمي النصر عن تشغيل أول مطار في نيوم قبل نهاية 2018، ثم تسيير رحلات إسبوعية إليه مع بداية عام 2019، على أن يكون المطار واحدا من شبكة مطارات عدة سيتضمنها المشروع.

واستقبل المطار الذي يحمل رمز مطار منظمة الطيران المدني الدولي والواقع في "شرما" أول رحلة للخطوط السعودية في 10 يناير 2019، عبر طائرتين تجاريتين من طراز إيرباص (آيه 320) تقلان 130 موظفا في المشروع.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X