أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

تحويل الأمثال الشعبية إلى لوحات عصرية

مشروع لفنانة تشكيلية اعتمدت على تحويل بعض التعبيرات المصرية الأكثر شعبية وأعادتها إلى الحياة في شكل لوحات فنية، الطالبة مي النجا استطاعت تحويل المثل الشعبي والأقاويل المصرية إلى مجموعه من اللوحات الجميلة المعبرة وشاركت بها في فعاليات «إن أكتوبر»، وهي فعالية عالمية يشارك فيها كل الفنانين في العالم من خلال رسم أفكار يومية، فكرة الأمثال أو المقولات الشعبية التي يستخدمها المصريون، خاصة أن المعنى الحرفي للجملة قد لا يعبر عن شيء لكنه في الثقافة المصرية له دلالات».

تفاعل كبير

mthl.jpg


اعتمدت مي على رسم هذه الجمل الشهيرة، مع تقديم شرح لمعناها أو دلالاتها في الثقافة المصرية، مؤكدة أنها لاقت تفاعلاً كبيراً من جانب فنانين كثيرين بالعالم.
وكانت ضمن هذه المقولات «ضع في بطنك بطيخة صيفي»، دلالة على الاطمئنان لما أقوم به، «وعزومة مراكبية» دلالة على عدم رغبة الذي يقدم دعوة العزومة يقدمها وينتظر رفض المدعو، ومقولة «اشتري دماغك»، دلالة على عدم مجادلة هذا الشخص، «وعامل من بنها» دلالة على عدم الانتباه، «ونيام في العسل» دلالة على التراخي في العمل «الناس أكلت وشي» دلالة على حالة الخجل التي انتابت هذا الشخص، «وحاطت على قلبه مراوح» دلالة على مدى كسل هذا الشخص.
ومي النجا هي طالبة في كلية الطب جامعة عين شمس، فهي تهتم بالرسم منذ الصغر، فتقوم بعمل لوحات زيتية، وأيضاً تقوم بعمل تصميم الجرافيك، فالرسم هوايتها، ودائماً تسعى لتطوير وتحديث هذه الموهبة لكي تتماشى مع العصر الحالي، حتى تحظى بقبول وحب الجمهور، مي تطمح أن يصل فنها إلى العالم.
هذا المشروع لاقى ردود فعل إيجابية عبر صفحتها الرسمية على إنستجرام وفيسبوك، خاصة أنه ليس الأول لمى التي تعتمد على تحويل أفكارها إلى رسومات بسيطة ومعبرة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X