أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

في ظاهرة كونية مثيرة.. القمر وكوكب زحل يلتقيان معاً

الهلال
زحل والهلال
الهلال
زحل
الهلال وزحل في الأفق

سجلت معاهد البحوث الفضائية على المستوى العالمي والعربي في 29 نوفمبر الماضي، ظاهرة كونية التقى فيها القمر وبكوكب زحل، وبحسب موقع «yahoo»، فقد ظهر القمر بصورة الهلال جنوب كوكب زحل الحلقي، وهو لقاء يعرف باسم «الاقتران»، وكان هذا الاقتران مرئياً بالعين المجردة، أو من خلال التليسكوب، وأمكن رؤية الحفر الموجودة على القمر وحلقات زحل الأيقونية، إذ كان بالإمكان رؤيته بعد غروب الشمس بـ 45 دقيقة، وكان القمر مضيئاً بنسبة 12٪، ويحوم على ما يقرب من 20 درجة فوق الأفق.
 

ظاهرة »الاقتران«

ظاهرة الاقتران

"اقتران الكواكب" ظاهرة كونية تحدث وفق حسابات فلكية مدروسة بدقة؛ فبينما يقف محبو الفلك مندهشين برؤية جرمين سماويين أو أكثر مصطفين على خط واحد في السماء، ينظر الباحثون إلى المشهد ذاته والفخر يملأ أعينهم مرددين: هذا ما حددته الحسابات الفلكية قبل سنوات.

وتملك مراكز البحوث الفلكية أجندة لعشرات السنين المقبلة، خُطت فيها بدقة أوقات اقتران الكواكب، ويُعَد حدوث الظاهرة في الوقت الذي حددته هذه الأجندات شهادة من الطبيعة بدقة حسابات العلماء.

وقد تجتمع الكواكب في اقتران نادر الحصول، يتكرر على فترات متباعدة، كما حصل في 22 يناير، من العام الجاري، وفقاً لصحيفة "ديلي ميل" إذ اجتمع كل من المشترى والزهرة معًا، في حدث فلكي نادر للغاية، حيث فصل بينهما 2.4 درجة، ما يقرب من خمسة أضعاف العرض الظاهري للقمر الكامل.

وعلى الرغم من أن الكوكبين ظهرا بجانب بعضهما، إلا أن مسافة كبيرة في الواقع، فصلت بينهما، تقدر بأكثر من 400 مليون ميل.

وتحدث ظاهرة الاقتران هذه مرة واحدة كل 24 عامًا، وبذلك سيكون الموعد المقبل لحدوثها في 29 يناير 2043.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X