أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رئيس الوزراء البريطاني يعتذر لطفل في الرابعة من عمره

الطفل جاك مصاب بالالتهاب الرئوي
سارة ويليم والدة الطفل
الطفل جاك على أرض المستشفى
مستشفى ليدز
قناع أكسجين على وجه جاك
وزير الصحة مات هانكوك

قدم رئيس الوزراء البريطاني «بوريس جونسون» اعتذارا لعائلة صبي يبلغ من العمر أربع سنوات لتلقيه العلاج على الأرض في أحد المستشفيات لعدة ساعات بعد إدخاله للاشتباه في إصابته بالتهاب رئوي.

وبحسب موقع «ديلي ميل» تم نقل الطفل «جاك ويليمنت - بار» إلى مستشفى ليدز العام بواسطة سيارة إسعاف الأسبوع الماضي ليتم تركه على الأرض في طرقة المستشفى؛ لأنه لم تكن هناك أسرة، فقد قضى الليل مستلقياً على كومة من المعاطف وعلى وجهه قناع الأكسجين.

وصفت «سارة ويليم» والدة الطفل «جاك» الوضع بأنه «أزمة». قالت: «لقد أمضى «جاك» ثماني ساعات ونصف الساعة في مستشفى A&E، ولم يتم تزويده بسرير على إلا بعد 13 ساعة ونصف الساعة حتى تم تشخيص حالته في النهاية بالالتهاب الرئوي».

في أثناء حديث رئيس الوزراء البريطاني «بوريس جونسون» هذا الصباح على الدرب الانتخابي في جريمسبي، سُئل من أحد الصحفيين عما إذا كان لديه اعتذار للعائلة.

قال: «نعم، أنا أفعل، وهذا هو بالضبط السبب في أننا بحاجة إلى المضي قدماً، نحن نضع 34 مليار جنيه إسترليني في خدمات الصحة العامة NHS الآن، وهذا هو أكبر استثمار رأيناه في العصر الحديث، ولكننا بحاجة إلى دفعه للأمام».
قال جونسون: «هناك الكثير مما يجب القيام به، لهذا السبب نحتاج فقط لإلغاء قفل سياسات هذا البلد والمضي قدماً». وفي حديثه إلى LBC، قال رئيس الوزراء إنه يريد الاعتذار إلى كل شخص لديه تجربة سيئة.

وأضاف: «على العموم أعتقد أن خدمات الصحة العامة NHS تقوم بعمل رائع، وأعتقد أنهم يستحقون كل الثناء على الخدمة التي يقدمونها، لكنهم يحتاجون إلى الاستثمار، وهذا هو السبب في قيامنا بذلك الآن».

الجدير بالذكر أن أكثر من 1 من كل 20 مريضاً ذهبوا إلى A&E في الأسبوع الماضي انتظروا 12 ساعة على الأقل للحصول على سرير، كما يقول الخبراء.


قامت الكلية الملكية لطب الطوارئ (RCEM) بتحليل البيانات من 50 قسماً من أقسام A&E توفر نحو ثلث أسرة المستشفيات في الأقسام الحرجة في المملكة المتحدة.

وقد شكر وزير الصحة «مات هانكوك» موظفي المستشفى «الذين لا يكلون»، مضيفاً: «تم تخصيص 600 مليون جنيه إسترليني من التمويل كجزء من التزامنا ببناء 40 مستشفى جديدة بولاية ليدز».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X