بلس /ثقافة وفنون

الباكستانية "ملالا يوسف زاي" تنال جائزة سيمون دو بوفوار

مُنحت الناشطة الباكستانية من أجل الحق في التعليم "ملالا يوسف زاي "15 عام ، جائزة "سيمون دو بوفوار لحرية النساء" للعام 2013 ، يحسب ما أعلن منظمو الجائزة في باريس.
وتمنح الجائزة التي أُنشئت في 2008 في الذكرى المئوية لولادة الكاتبة الفرنسية سيمون دو بوفوار، إلى أشخاص وهيئات يناضلون على غرار دو بوفوار في سبيل الدفاع عن حقوق النساء في كل مكان يتعرضن فيه للتهديد. وستسلم الجائزة التي تبلغ قيمتها 20 ألف يورو في 9 كانون الثاني المقبل في باريس.
وكانت ملالا، "رمز النضال من أجل تعليم الفتيات"، أُصيبت بجروح لدى إطلاق النار على رأسها في 9 تشرين الأول الماضي، خلال اعتداء نفذته حركة "طالبان" الباكستانية وأثار موجة استياء عارمة في العالم. وقد نقلت الفتاة إلى بريطاينا لمواصلة العلاج وخصوصاً التأهيلي.
يذكر ان ملالا اشتهرت في 2009 لدى توقيعها مدونة على موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" انتقدت فيها تجاوزات حركة طالبان في منطقة سوات في شمال غربي باكستان.
وبمنحها الجائزة، تريد الهيئة التحكيمية التي تتألف من شخصيات فنية وأدبية ،المساهمة في تحفيز التضامن الدولي، وإعادة تأكيد حق النساء في العالم وضمان حماية اللواتي يناضلن اليوم معرّضات حياتهن للخطر والدفاع الى جانبهن عن المثل العليا للعدالة والسلام".

X