نسرين طافش: أنا مدلّلة ولا أفكّر في احتراف الغناء عوضاً عن التمثيل

لماذا ابتعدت نسرين طافش عن المنافسة الرمضانية هذا العام مكتفية فقط ببطولة مسلسل «بقعة ضوء7»؟

هل اعتزال الفن أمر وارد في حياتها؟ ولماذا لا تناقش في مسألة أجرها؟ هل الوسط الفني جزء من الفضاء الخارجي؟ ومن هي نجمة رمضان لهذا العام بالنسبة إليها؟ نسرين أجابت عن هذه التساؤلات وغيرها في هذا الحوار الذي أجرته «سيدتي» معها.

بداية أذكّرك أنك حصلتِ في استفتاء «سيدتي» العام الماضي على لقب أفضل ممثلة شابة، وذلك عن معظم الأدوار التي قدّمتها. كيف تشعرين وأنت بعيدة هذا العام عن السباق الرمضاني السنوي من خلال عدم مشاركتك في أعمال عدّة، في وقت كان هذا الفوز ليدفعك للعمل أكثر والبروز هذا العام أيضاً؟

اكتفيت هذا العام بمشاركتي بمسلسل «بقعة ضوء» نظراً لجماهيريته ولكونه حلقات منفصلة لا تلزم بالإقامة في مكان واحد لوقت طويل، بسبب سفري المتواصل، ناهيك عن ارتياحي للعمل مع المخرج ناجي طعمة لأنه شخص رائع. كما كانت لديّ إطلالة في آخر حلقة من مسلسل «صبايا» محبة لشركة «بانا» والمخرج فراس دهني وزميلاتي الممثلات، بعد اعتذاري عن استكمال دوري في الجزء الثاني. وقد اعتذرت عن العديد من الأعمال هذا العام بسبب انشغالي بتأسيس شركتي «نسرينا غروب». وفي النهاية، أشعر أنه لا ضير أن يشتاق الجمهور للفنان.

مع أنك مبتعدة عن الوسط الفني إلى حدّ ما ومنشغلة بأعمالك الخاصة ومشاريعك، إلا أنك لست بعيدة أبداً عن الإشاعات. كدتِ أن تحصدي المرتبة الأولى في بورصة الإشاعات. ما تفسيرك للأمر؟

الإشاعات أمر طبيعي لأي شخص ناجح تحت الضوء، والأشخاص الذين يمتهنون الثرثرة كثر. ولا تعليق لديّ أكثر من ذلك لأني أعتبرها أمراً ثانوياً لا يستحقّ النقاش.

إذا ما طلبنا منك إعداد قائمة بالترتيب من الرقم واحد إلى خمسة. فكيف تصنّفين ممثلات وممثلي سوريا؟

لا تعليق. وأفضّل أن أحتفظ برأيي لنفسي. مع العلم أن تصنيفي يعتمد على معيار الصدق والإقناع، لكنني على ثقة أن الفنانة أمل عرفة كانت نجمة رمضان لهذا العام.

أعلم أنك تتمتّعين بموهبة الغناء، وسبق أن كانت لك تجربة مع الفنان سامر المصري. لماذا لم تفكّري في احتراف الغناء عوضاً عن التمثيل؟

أعتقد أن الوسط الغنائي فيه ما يكفي من المغنين والمطربين والمؤدين وغير المؤدين، لكنني أرحّب بتوظيف صوتي لصالح الدراما فقط.

 

ما هي الأعمال السورية الأهم لهذا العام برأيك؟

"أسعد الوراق" و«ما ملكت أيمانكم»، «تخت شرقي» و«أبو جانتي». وبكل تأكيد "بقعة ضوء7".

تفاصيل أوسع تجدونها في العدد 1544 من مجلة "سيدتي" المتوفر في الأسواق.

 

 

 

سمات

المزيد من

EMPTY TAGS
X