سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

كيفية التغلب على تساقط الشعر أثناء الحمل

تساقط الشعر أثناء الحمل
أثناء الحمل يجب عليك فقط استخدام منتجات العناية بالشعر التي تحتوي على البيوتين والسيليكا
يساعد تمشيط الشعر وهو مبلل على تساقطه بشكل أسرع
يجب اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على العديد من العناصر الغذائية للتغلب على مشكلة تساقط الشعر

مع الحمل تتغير العديد من الأمور داخل جسم المرأة. ويمكن لتلك التغييرات التأثير على نمو الشعر لدى المرأة والتسبب في تساقط الشعر، وللتغلب على مشكلة تساقط الشعر لدى الحامل، لا بد من معرفة ما يحدث للمرأة من تفاعلات داخلية تؤثر على نمو بصيلات الشعر للحامل، كما يقول الدكتور محمد رجب الرفاعي بشكل عام، يتم فقدان عدد محدود من الشعر أثناء الحمل. لذلك، يظهر الشعر عادة أكثر سمكاً وكثافة في منتصف ونهاية الحمل. والسبب في ذلك هو أنه مع زيادة مستويات هرمون الأستروجين، يتم الحفاظ على الشعر لفترة أطول من المعتاد. ومع ذلك، بسبب رجوع مستويات هرمون الأستروجين إلى المستوى الطبيعي، قد يحدث تساقط للشعر بعد عدة أشهر من الولادة.
وإن نحو ثلث النساء هناك تحسن في صحة الشعر اعتباراً من الشهر الرابع والخامس من الحمل.

 

علاج تساقط الشعر أثناء الحمل:

  • ويمكن الوقاية من تساقط الشعر أثناء الحمل، بالعناية عن طريق استخدام زيوت الشعر: قد تكون العناية المنتظمة بفروة رأسك مفيدة جداً لصحتك. يمكن أن تساهم عملية العناية بالشعر بالزيوت مرتين في الأسبوع قبل النوم في تغذية شعرك. من بين أفضل زيوت العناية الطبيعية لصحة الشعر: جوز الهند وزيت اللوز وزيت الزيتون.

  • تجنب الإفراط في العناية بالشعر: ينصح بتجنب الإفراط في استخدام مجفف الشعر أو تصفيفه، واستخدام الطرق الطبيعية عوضاً عنه. كوني لطيفة مع شعرك واستخدمي مشطاً ذا أسنان واسعة لتمشيط شعرك والشعر مبلل.
  • نقص الفيتامينات والمعادن: ينصح النساء الحوامل بالحصول على نظام غذائي صحي يتضمن العناصر الغذائية الأساسية اللازمة لها ولطفلها. وبتطبيق برنامج غذائي غني بالخضار والفواكه يحتوي على مضادات للأكسدة ومركبات الفلافونيد. سوف تعمل على تحفيز الشعر ونموه وحمايته.

  • اليوغا والارتخاء: من الأسباب الرئيسية لتساقط الشعر أثناء الحمل هو الإجهاد والتوتر. من المهم التركيز على الأشياء التي تجعلك تشعرين بالارتياح. يمكن أن يساعد التأمل في منع الإجهاد وفقدان الشعر الناتج عن التوتر أثناء الحمل.
  • تجنب المنتجات الكيماوية: هناك العديد من المنتجات على رفوف أسواق مستحضرات التجميل التي تزعم القضاء على تساقط الشعر. لكن هذه المنتجات ليست مناسبة للنساء الحوامل؛ لأنها تحتوي على مواد كيميائية ضارة. أثناء الحمل يجب عليك فقط استخدام منتجات العناية بالشعر التي تحتوي على البيوتين والسيليكا.

  • تجنبي تصفيف شعرك وهو مبلل: نحن نقوم بتجفيف وتصفيف شعرنا بعد وقت قصير من غسيله. ولكن يجب تجنب هذا؛ لأن هذا الأمر يساهم في تساقط الشعر. حيث يساعد تمشيط الشعر وهو مبلل على تساقطه بشكل أسرع لا بد من انتظار جفاف الشعر بشكل طبيعي من تلقاء نفسه. ويفضل استخدام المنشفة بدلاً من مجفف الشعر.
  • وقد أشارت مجله فرويندين إلى ظهور مشكله تساقط الشعر لدى أغلب السيدات بعد حدوث الحمل، وأوضحت أنه يمكن التغلب على هذه المشكلة من خلال اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على العديد من العناصر الغذائية مثل الفيتامينات والبروتين والدهون الصحية،

 

العناصر الغذائية اللازمة لنمو الشعر:

  • البروتين: تتكون المادة الأساسية للشعر من البروتين، ولذلك فإنه من المهم اتباع نظام غذائي غني بالبروتين.
  • حمض الفوليك: يمثل حمض الفوليك أهمية كبيرة لنمو الخلايا، وينبغي أن يتوافر بكمية كافية في الجسم، ويوجد حمض الفوليك في الخضراوات الورقية والفاكهة والبقوليات ومنتجات الحبوب الكاملة.

  • البيوتين: يساهم فيتامين البيوتين في تكوين تركيبة الشعر، ويمكن الحصول على البيوتين بشكل أساسي عند تناول البروتين الحيواني والخضراوات.
  • الزنك: يشارك الزنك في تكوين الكرتين، وبالتالي فإنه يعتبر من العناصر الغذائية الهامة لنمو الشعر، وتوجد كمية كبيرة من الزنك في لحوم الأبقار والبيض والجبن والمحار.
  • الحديد واليود: نقص الحديد واليود يمكن أن يؤدي إلى زيادة تساقط الشعر أثناء الحمل، علاوة على أنه يصبح هشاً وجافاً، ولذلك ينبغي استشارة الطبيب عند الاشتباه في نقص الحديد، لكي يصف المستحضر المناسب، نظراً لأنه لا يمكن تعويض نقص الحديد من خلال الغذاء وحده في أغلب الأحيان.

1tbwn_3_846.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X