لايف ستايل /اتيكيت

أهم قواعد إتيكيت التعامل مع الآخرين

أهم قواعد إتيكيت التعامل مع الآخرين

يُساعد اتّباع قواعد إتيكيت التعامل مع الآخرين في كسب احترامهم وثقتهم، سواء كنا نلتقى بهم للمرَّة الأولى، أو تجمعنا بهم علاقة قوية، مع الإشارة إلى أنَّ مقولة "الانطباعات الأولى تدوم" صحيحة في الكثير من الأحيان، فتوليد انطباع إيجابي دائم لدى الآخرين، يُعزّز العلاقات.
في الآتي، أهم قواعد إتيكيت التعامل مع الآخرين:


إتيكيت اللقاء الأول

ليس من الإتيكيت، أثناء التعامل مع الآخرين، طرح الكثير من الأسئلة على الشخص الذي نلتقي به للمرّة الأولى

 

عند اللقاء الأوَّل، هناك قواعد أساسيَّة أيلة إلى تحقيق انطباع جيِّد لدى الآخرين، وهي الابتسام بشكل هادئ، ومدّ اليد للمصافحة، والتعريف بالنفس بشكل سريع عن طريق ذكر الاسم بصوت يمكن سماعه بوضوح.
وليس من الإتيكيت في التعامل مع الآخرين، طرح الكثير من الأسئلة على الشخص الذي نلتقي به للمرَّة الأولى، بل يُفضَّل بالمُقابل الاستماع إليه جيِّدًا، ومشاركته الحديث من دون طرح الكثير من الأسئلة.
ومن أهمّ قواعد إتيكيت التعامل مع الآخرين وأكثرها بساطةً على الإطلاق، هي استخدام اسم الشخص بشكل متكرِّر أثناء التحدث إليه، لأنّ ذلك يساعد في تقوية العلاقة به، بخاصَّة في اللقاء الأول.


إتيكيت التحدث

 من الضروري انتقاء كلمات مُهذَّبة ولائقة عند التحدّث إلى الآخرين

من الضروري، عند التحدُّث إلى الآخرين، انتقاء كلمات مُهذّبة ولائقة، بعيدًا عن التحدّث بلغة أجنبية لا يستطيع الطرف الآخر فهمها. وفي هذا الإطار، لا يصح أيضًا استخدام ألفاظ خارجة عن الاحترام أو لغة مبتذلة، بخاصّة إذا كان هذا التعامل يتمّ في نطاق العمل، أو في نطاق عائلي يضم أشخاصًا أكبر سنًّا، أو أطفالًا، أو سيّدات.
ولا يُنصح بالتحدّث باستفاضة عن الحياة الشخصيَّة، إلَّا إذا طلب الطرف الآخر معرفة المزيد عنها. كما يجب اكتساب مهارة التعرّف إلى الوقت المناسب للتوقّف عن التحدُّث في المزيد من الموضوعات؛ لأنّ الأحاديث الطويلة قد تُشعر الطرف الآخر بالملل. ومن أهم قواعد إتيكيت التعامل مع الآخرين، إبداء آراء إيجابيَّة في مظهرهم؛ لأنّ ذلك سيولِّد انطباعًا رائعًا لديهم، فيمكن على سبيل المثال الإعجاب بملابسهم أو شعرهم أو حتى حقيبتهم.


إتيكيت الاستماع

عند تكرار اللقاءات مع الآخرين، يجب تذكّر بعض الأشياء عنهم والحديث عنها عندما يستدعي الأمر ذلك

يحبُّ الناس التحدَّث دائمًا عن أنفسهم، لذلك فالإنصات الجيِّد إليهم، يدلّ على إظهار الاهتمام بما يقولونه عن أنفسهم.
وعند تكرار اللقاءات مع الآخرين، يجب تذكّر بعض الأشياء عنهم، والحديث عنها عندما يستدعي الأمر ذلك؛ لأنّ ذلك سيحقّق حالة من الودّ والاحترام، ويُشعرهم بالاهتمام بهم، ويشي بالإنصات الجيِّد إلى أحاديثهم خلال اللقاءات السابقة. من جهةٍ ثانيةٍ، قد يكون من الصعب أيضًا مقاومة القيل والقال، بخاصَّة عندما يحدث أمر غير طبيعي أو مثير للجدل، لكن ليس من اللائق التحدث عن الآخرين خلف ظهورهم، لذلك هناك قاعدة بسيطة لتجنب هذه المواقف، وهي عدم الاستماع إلى الثرثرة عن الآخرين، أو نشر ما قيل عنهم.

شاهدوا أيضاً:إتيكيت زيارة الأصدقاء والأقارب فى المنزل

 

تابعوا أيضًا:
اتيكيت الضيافة في مكاتب العمل
فن الاتيكيت في التعامل مع الآخرين
فن ترتيب الصحون والملاعق على الطاولة

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X