أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الملاكم ماكغريغور يفوز بـ90 مليون دولار بأقل من 40 ثانية

انتصر على منافسه الأمريكي بعد أقل من 40 ثانية
ماكغريغور بعد الفوز بالمواجهة
فاز بـ90 مليون دولار بـ40 ثانية فقط
بعد انتهاء المواجهة
الإيرلندي كونور ماكغريغور

عاد بطل الفنون القتالية المختلطة الشهير، الإيرلندي كونور ماكغريغور، ليتصدر وسائل الإعلام من جديد إثر الإنجاز التاريخي الذي حققه باليومين الماضيين، وذلك بعد أن تمكن من إسقاط منافسه الأمريكي دونالد سيروني بالضربة الفنية القاضية، بعد أقل من 40 ثانية فقط على بدء المنافسة التي أقيمت في قاعة تي موبايل أرينا بمدينة لاس فيغاس الأمريكية، ليكسب البطل الإيرلندي 90 مليون دولار خلال وقت قياسي جداً.


ووفقاً لما نشره موقع سكاي نيوز، نقلاً عن وكالة الصحافة الفرنسية العالمية، فإن هذه هي المباراة الأولى لماكغريغور البالغ من العمر 31 عاماً، التي عاد فيها إلى حلبة الفنون القتالية المختلطة ضمن بطولة يو إف سي UFC الأمريكية، بعد خسارته التاريخية أمام الروسي حبيب نور محمدوف، في المواجهة التي أقيمت خلال شهر أكتوبر (تشرين الأول) من العام 2018.


واعتبر الكثير من المختصين بالشأن الرياضي، وتحديداً بالفنون القتالية المختلطة التي تأخذ شهرة وانتشاراً واسعاً خلال الأعوام الماضية، أن المقاتل الإيرلندي أثبت بأنه لا يزال واحداً من بين أبرز المنافسين في هذه الرياضة، رغم غيابه لمدة عامين تقريباً على الحلبات. وكان ذلك واضحاً بعد أن تمكن من القضاء على منافسه البالغ من العمر 36 عاماً، والذي يشتهر بلقب كاوبوي، بعدة ضربات قوية قبل أن طرحه أرضاً بضربة قاضية أخيرة، بعد مرور أقل من 40 ثانية على انطلاق المواجهة. ما دفع الحكم إلى التدخل ووقف النزال معلناً فوز الإيرلندي.


وصرح ماكغريغور مُعلقاً على هذا الفوز، الذي جاء بالضربة القاضية في ثلاثة أوزان مختلفة في أوقات سابقة ضمن بطولة يو إف سي قائلاً: «لقد كتبت التاريخ هنا هذا المساء. لقد دونت اسمي في السجلات التاريخية مرة جديدة». ويُشار إلى أن المقاتل الإيرلندي، يعتبر من بين أشهر الأسماء في تاريخ اللعبة، وكذلك من بين أكثر المقاتلين المثيرين للجدل في الوقت نفسه خارج وداخل الحلبة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X