أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

زراعة 31 ألف شجرة في مشروع «الرياض الخضراء»

وقد بدأت أعمال التشجير ضمن "برنامج الرياض الخضراء"، وتشتمل في حزمتها الأولى على زراعة نحو 31 ألف شجرة
ويهدف البرنامج إلى رفع نصيب الفرد من المساحات الخضراء

تعتزم الرياض، العاصمة السعودية، إطلاق مشروع "برنامج الرياض الخضراء"، أحد مشروعات الرياض الأربعة الكبرى، التي أطلقها الملك سلمان بن عبدالعزيز العام الماضي بمبادرة من الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد.

ويهدف البرنامج إلى رفع نصيب الفرد من المساحات الخضراء، وزيادة نسبتها في المدينة، والإسهام في خفض درجات الحرارة، وتحسين جودة الهواء، وخفض استهلاك الطاقة.


وقد بدأت أعمال التشجير ضمن "برنامج الرياض الخضراء"، وتشتمل في حزمتها الأولى على زراعة نحو 31 ألف شجرة على امتداد 144 كيلومتراً من الطرق الرئيسة في الرياض، منها طريق الملك سلمان، وطريق الملك خالد، وطريق الملك فهد، وطريق المطار، وطريق مكة المكرمة، والطريق الدائرية الشمالية، والطريق الدائرية الشرقية، كما ستتم زراعة 100 ألف شجيرة لتبلغ مجموع المسطحات الخضراء على هذه الطرق نحو 1.4 مليون متر مربع، مع تكثيف التشجير في الجزر الوسطية والجانبية للطرق، وتنفيذ شبكات مياه للري باستخدام المياه المعالجة بكميات تصل إلى ثلاثة آلاف متر مكعب في اليوم.

وتتميز أنواع الأشجار التي ستُزرع في هذه الطرق بأنها من البيئة المحلية الملائمة لدرجة الحرارة في مدينة الرياض، من أبرزها أشجار السدر البلدي، والطلح النجدي والغاف الخليجي، وتغطي مساحات كبيرة، وتوفر الظل المطلوب.

ووفقاً لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "فاو"، فإن الأشجار في المدن تساعد على التخفيف من بعض الآثار السلبية، إذ يمكن للشجرة الناضجة أن تمتص ما يصل إلى 150 كيلوجراماً من ثاني أكسيد الكربون سنوياً، ونتيجة لذلك، تلعب الأشجار دوراً مهماً في التخفيف من آثار تغيُّر المناخ، وتحسين نوعيته خاصة في المدن، حيث ترتفع مستويات التلوث لتجعلها أماكن أفضل للعيش فيها، كما تساعد الأشجار على الحد من انبعاثات الكربون من خلال المساعدة في الحفاظ على الطاقة، وقد أظهرت أبحاث، أن العيش على مقربة من المساحات الخضراء الحضرية، والوصول إليها يمكن أن يحسِّن الصحة البدنية والعقلية، على سبيل المثال، عن طريق خفض ضغط الدم، والتوتر، ما يسهم في رفاه المجتمعات.

ويتضمن برنامج "الرياض الخضراء" تصميم وتنفيذ 48 حديقة كبرى في العاصمة السعودية، إلى جانب تصميم وتنفيذ 3250 حديقة داخل الأحياء السكينة، وتشجير 2000 كيلومتر من الطرق الرئيسة في المدينة، و7600 كيلومتر من الشوارع الداخلية في الأحياء، وتشجير 5100 مسجد، و3900 مدرسة، و175 مستشفى، و1600 مبنى عام، و2000 ساحة لمواقف السيارات، كما يتضمن البرنامج تشجير 272 كيلومتراً من الأودية في المدينة، و1100 كيلومتر من الأحزمة الخضراء ضمن خطوط المرافق العامة "أبراج الكهرباء وغيرها".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X