اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

فشل في اغتصاب طالبة فقتلها وسرق مشغولاتها الذهبية

تعبيرية

تلصص شاب عشريني على فتاة عمرها 13 سنة، وتتبعها بقصد اغتصابها عقب عودتها إلى منزل أسرتها، بعدما تأكد أنها موجودة بمفردها، لكنها قاومت بصرخاتها واستغاثتها المكتومة ضد المتهم الذي تمكن من كتم أنفاسها حتى الموت، وسرق مشغولاتها الذهبية قبل أن يفر هارباً من مسرح الجريمة داخل عقار في محافظة الإسكندرية.

وبحسب مصادر أمنية وقضائية، أن قسم شرطة أول الرمل تلقى بلاغاً من إحدى السيدات بالعثور على جثة ابنتها «علا. ك» 13 سنة، مصابة بجروح متعددة، واكتشفت سرقة مبلغ مالي وهاتف محمول وخاتم وقرط من الذهب خاصين بابنتها وتلفاز وبوتاجاز وأنبوبة غاز.

وأضافت المصادر، أنه تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية الإسكندرية، أسفرت جهوده عن أن وراء ارتكاب الواقعة شاب يعمل لدى زوج والدة المجني عليها، وعاونه اثنان من أصدقائه، وجميعهم مُقيمون بدائرة قسم ثاني الرمل، وعقب تقنين الإجراءات تم استهداف وضبط المتهمين.

وتابعت المصادر، أن المتهمين اعترفوا بارتكابهم الواقعة، وأقر أحدهم باتفاقه مع المتهمين الآخرين على التوجه لمحل إقامة المجني عليها لنقل بعض المنقولات باستخدام دراجة نارية «تروسيكل بدون لوحات معدنية» خاصة بأحد المتهمين، ولدى وصولهم أسفل العقار صعد للشقة، وطلب من المجني عليها السماح له بالدخول بحجة نقل بعض المنقولات لزوج والدتها، ثم حاول التعدي عليها فقاومته فتعدى عليها بالضرب بسلاح أبيض «سكين» كان بحوزته؛ فأحدث إصابتها وقام بخنقها باستخدام حبل فأودى بحياتها، وعقب ذلك استعان بباقي المتهمين لنقل المسروقات باستخدام الدراجة النارية المُشار إليها دون علمهما بارتكابه للواقعة، وقام بإخفاء المسروقات لدى أحد الأشخاص تمهيداً للتصرف فيها بالبيع، وتم بإرشاده ضبط المسروقات والأداة المستخدمة، وبمواجهة المتهمين أيدا ما جاء باعترافات المتهم الأول، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وقررت النيابة العامة الحبس على ذمة التحقيقات.