أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

كورونا يفرض حصاراً على روسيا

كورونا في روسيا

قررت الحكومة الروسية اتخاذ إجراء احترازي إضافي، لمنع تفشي فيروس كورونا بالبلاد، وتمثل بإغلاق ضريحي الزعيمين السوفييتيين السابقين فلاديمير لينين وجوزيف ستالين، اللذين يجذبان مئات السياح حول العالم.

وقال جهاز حرس الكرملين إن روسيا أغلقت قبر الزعيم السوفيتي الراحل، فلاديمير لينين، في الساحة الحمراء بموسكو، أمام الجمهور، ليصبح أحدث مزار سياحي روسي يتعرض للإغلاق وسط مخاوف من فيروس كورونا.

وقال جهاز الحرس الاتحادي، الذي يتولى مهام تأمين الكرملين والرئيس فلاديمير بوتن، إن القبر، الذي يضم جثة لينين المحنطة، سيخضع للصيانة خلال فترة الإغلاق. ولم يحدد متى سيُعاد فتحه.

وتعتبر مقبرة جدار الكرملين، التي دُفن فيها زعماء مثل جوزيف ستالين، جزءاً من الفئة السياحية نفسها، وسيتم إغلاقها كذلك.
وذكرت وكالة أنباء إنترفاكس أن الإغلاق مرتبط بالإجراءات التي تتخذها موسكو في محاولة لوقف انتشار الفيروس.

وتخلت روسيا رسمياً عن الشيوعية عندما انهار الاتحاد السوفيتي عام 1991، لكن قبر لينين لا يزال يحظى بإقبال من جانب السياح والشيوعيين الروس والزوار من الأقاليم الروسية.

وأغلقت كثير من المتاحف، بما في ذلك متحف بوشكين في موسكو، ومعرض تريتياكوف، والمسارح، بما في ذلك البولشوي، أبوابها أمام الزوار، هذا الأسبوع، ضمن الإجراءات الاحترازية ضد كورونا.

وسجلت روسيا 147 حالة إصابة حتى الآن، لكن لم تحدث أي وفاة، وهو عدد أقل من كثير من الدول الأوروبية الأخرى. لكن الأرقام زادت بشكل كبير في الأيام الأخيرة.

X