لايف ستايل /سياحة وسفر

"البحيرة الزرقاء" في إنجلترا سوداء جرّاء فيروس "كورونا"!

"البحيرة الزرقاء" في إنجلترا سوداء جرّاء فيروس "كورونا"!

تكتسب هذه المنطقة، في "هاربر هيل"، بإنجلترا، اسم Blue Lagoon أو "البحيرة الزرقاء" جرّاء مياه البحيرة الرائعة التي تقبع فيها. لكن، على الرغم من تعليمات السلطة بالحجر المنزلي ،اتقاء من انتشار فيروس كورونا المستجد، لا يزال البعض يأتي المكان لالتقاط الصور، علمًا أنّ الموقع الذي كان في السابق مقلعًا استخدم لاستخراج الحجر الجيري. وللمواجهة، وفضّ التجمّعات، قامت الشرطة بصبغ مياه البحيرة باللون الأسود!

Blue Lagoon أو "البحيرة الزرقاء  في "هاربر هيل"، بإنجلترا


في منشور على موقع "فيسبوك"، قالت إدارة شرطة "بوكستون": (...) زرنا الموقع، واستخدمنا صبغة المياه لجعلها تبدو أقلّ جاذبيّة. يرجى البقاء في المنزل". علمًا أنّها ليست المرة الأولى التي يُصبغ فيها هذا المسطح المائي، الذي يبعد نحو 3 ساعات عن شمال غرب لندن، باللون الأسود، وفق الشرطة. فمياه البحيرة تحتوي على مواد كيميائية سامّة، ويرتفع مستوى الحموضة فيها إلى 11.3، وفق شبكة "بي بي سي".
والجدير بالذكر أن درجة حموضة مبيّض الغسيل تصل إلى 12 تقريبًا!
 

المسطح المائي، الذي يبعد نحو 3 ساعات عن شمال غرب لندن، اصطبغ بالأسود لفض التجمّعات حوله

لذا، تحذّر اللافتات التي تُحيط بالبحيرة من أن المياه تحتوي على حيوانات نافقة، إضافةً إلى نفايات. كما تصبغ الشرطة المياه، بصورة دوريّة، لمنع السباحة فيها.

مياه البحيرة تحتوي على مواد كيميائية سامّة


مع ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في المملكة المتحدة، تأتي الخطوة التي اتخذتها شرطة "بوكستون" لغرض فضّ التجمّعات، والتقليل من عدد الضحايا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X