أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

إقالة مسؤولة بريطانية بعد الشماتة بمرض جونسون بكورونا

شيلا أوكس
رئيس وزراء بريطانيا

أشعلت مسؤولة وعضوة كبيرة في حزب العمل البريطاني، غضبًا شديدًا في بريطانيا بعدما تملكتها الشماتة في مرض رئيس الوزراء بفيروس كورونا القاتل
وقالت «شيلا أوكس» عمدة بلدة هينور في ديربيشاير، إن بوريس جونسون "يستحق ذلك تمامًا" ما دفع الحزب إلى إقالتها.

ونشرت أوكس على حسابها في فيسبوك تعليقًا عن بوريس جونسون، أثار استفزاز مستخدمي مواقع التواصل بالتزامن مع وجوده حاليًا في العناية المركزة داخل مستشفى "سانت توماس" في لندن بعدما ساءت حالته كثيرا، ما دفع العديد من المستخدمين إلى الدعاء له بالشفاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتعليقًا على منشور يدعو الناس إلى الصلاة لرئيس الوزراء، كتبت "أوكس"، "أعتذر، لكنه يستحق هذا تمامًا فهو واحد من أسوأ رؤساء الوزراء الذين عانينا منهم على الإطلاق".
وأثار التعليق الكثير من الغضب على الإنترنت، وصرح كريس إيماس ويليامز، رئيس حزب العمال في مجلس منطقة وادي أمبر، وفقًا لصحيفة "مترو"، بأن الحزب سحب الرخصة من السيدة أوكس وتحويلها للتحقيق.

وأضاف أن الشكاوى تصدرت صندوق البريد الإلكتروني الخاص به بعد تعليقها مباشرة، وتحدث في بيان عن "انزعاجه وخيبة أمله الكبيرة" من سلوك زميلته

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X