بلس /أخبار

الأميرة ديانا ترسل رسالة لأبنائها من قبرها!!

سيمون سيمونز
ميجان ماركل، والأمير هاري

ادعت صديقة قديمة للأميرة «ديانا» حتى وفاتها عام 1997، أنها تتلقى منها زيارات منتظمة، وفي إحدى هذه الزيارات طلبت منها أن تكتب رسالة للأمير «ويليام» لإنقاذ شقيقه «الأمير هاري».


ذكر موقع «ميرور» أن العرافة «سيمون سيمونز»، التي التقت «ديانا» عام 1993 في هايل كلينيك بغرب لندن، أخبرت دوق كامبريدج أنها أرسلت له رسالة على لسان والدته.


تقول «سيمون» إن الأميرة تخشى أن يواجه ابنها الأصغر كارثة بعد أن قرر التراجع عن العائلة المالكة مع زوجته «ميجان ماركل»، في وقت سابق من هذا العام.


في رسالتها إلى ويليام، كتبت: «جعلتني ديانا أتعهد بمراقبتك أنت وهاري؛ للتأكد من أنكما بخير، وإعطائكما تحذيرات من علامات الخطر».


«أنا أكتب، في الواقع، أنا أتوسل إليك للاستماع؛ لأن ميجان ستعزل هاري، وستجعله في النهاية يتحول تحولات جذرية، وربما قاتلة ومدمرة للذات».


«إذا كنت تريد الرد؛ فلا تتردد، يجب أن ننقذ هاري».


تقول «سيمون» إنها اعتادت الدردشة مع «ديانا» لمدة تصل إلى 14 ساعة في كل مرة على الهاتف عندما كانت لاتزال على قيد الحياة، والآن فهي تظهر لها بصورة منتظمة في منزلها بلندن.


تشرح «سيمون»: «تأتي ديانا وتتحدث إلىَّ، أرى جسدها وهي متحمسة جداً في بعض الأحيان، لقد سئمت من كل ما كتبته إلى ويليام، لكنه لم يستجب، إن الأمور تسير من سيئ إلى أسوأ».


«لقد ابتعد هاري عن كل ما يحب، عائلته وأصدقائه، بما في ذلك أصدقاؤه في الجيش الذين أحبهم».


«أخبرتني ديانا أن هاري يشعر بالعزلة أكثر فأكثر، هذا يعتبر تعذيباً بالنسبة له، كما أخبرتني ديانا، أن كل شيء سينتهي بكارثة».


وأضافت: «سأكتب له رسالة أخرى، ولكن قيل لي إنه ووليام يرفضان قراءة المراسلات من أصدقاء أمهما؛ لأنه قيل لهما إننا لا يمكن الوثوق بنا، إنه لأمر محزن لأنه الطريقة الوحيدة التي سوف يتمكنان من سماع الحقيقة الكاملة عن والدتهما».


قالت سيمون إنها قد حذرت ديانا من أن شيئاً ما سيحدث لها وهو موتها قبل وفاتها في حادث سيارة في باريس.


كما أنها تنبأت أيضاً بأن «ميجان» كانت حاملاً فى «آرشي» قبل الإعلان عن الأخبار رسمياً، وقد كتبت في السابق أيضاً إلى «هاري»، قبل زفافه.


من الجدير بالذكر، أن «ميجان» و«هاري» وطفلهما «آرشي» انتقلوا إلى قصر في بيفرلي هيلز، لوس أنجلوس؛ حيث تعيش «دوريا راجلاند» والدة «ميجان»، وقد احتفلت العائلة بعيد ميلاد «آرشي» الأول هذا الأسبوع، وأفيد أن المناسبة مُيزت بلقاءات Zoom مع الأصدقاء والأقارب.
 

X