اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

عارضة أزياء تفقد بصرها على يد خطيبها

2 صور

تعرضت عارضة أزياء للاختطاف والضرب المبرح من خطيبها السابق الذي كسر عظام وجهها، وافقدها البصر في احدى عينيها. وهي تعيش في حالة رعب بعد ان تمكن خطيبها من الفرار من الشرطة.

وفقدت "مارثا دولاك" 33 عامًا البصر بإحدى عينيها بعد أن ضربها خطيبها السابق الذي يدعى "مايكل جودوين" كما أصيبت بكسور في الوجه والصدر، ونزيف في المخ بالإضافة إلى ضرر دائم في أعصابها البصرية. وفق صحيفة "ذا صن" البريطانية.

وكان "جودوين" 33 عامًا، قام باحتجاز "دولاك" وأطفالها في شقته في توتنج، جنوب لندن لمدة 21 ساعة، كان خلالها يمارس كل أنواع العنف تجاهها من ضرب وتكسير عظام.

لكنها تمكنت من التقاط صورة سيلفي سرا للإصابات التي تعرضت لها خلال محنتها التي استمرت 21 ساعة، وارسلتها إلى صديق أبلغ الشرطة التي بدورها اتجهت للقبض على "جوودين" من منزلها واعتقلته وسجنته لكنه تمكن من الفرار، مما أجبر "مارثا "على الانتقال إلى منزل آمن بسبب مخاوف من أنه سيطاردها.

وتعاني مارثا من اضطراب ما بعد الصدمة وهي خائفة ولا تشعر بالامان، مؤكدة "كان علي أن أبتعد عن منزل عائلتي وكان يجب أن يتم نقل أمي وأبي أيضًا بسبب ما حدث.

وقالت "مارثا" أنه كان يضربها بلا سبب في وجود طفليها الصغيران في الغرفة المجاورة، واضافت إن "جودوين" يطاردها على مواقع التواصل الاجتماعي بعد هروبه من السجن،".